رئيس التحرير: عادل صبري 11:31 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تليجراف: رجال شرطة تتبعوا ريجيني داخل محطة مترو

 تليجراف: رجال شرطة تتبعوا ريجيني داخل محطة مترو

صحافة أجنبية

جوليو ريجيني

تليجراف: رجال شرطة تتبعوا ريجيني داخل محطة مترو

وائل عبد الحميد 31 يوليو 2016 21:09

قالت صحيفة التليجراف البريطانية إن تسجيلات هاتفية تشير إلى أن عناصر شرطية مصرية تتبعت جوليو ريجيني الطالب الإيطالي الذي قتل في مصر وقت اختفائه بحسب قناة تلفزيونية إيطالية".

ونقلت قناة  La7 الإيطالية عن مصادر لم تكشف عن هويتها قولها  إن 9 من التسجيلات  الهاتفية أشارت إلى أن 5 أو 6 من رجال الشرطة تتبعوا ريجيني داخل محطة مترو بالقاهرة يوم اختفائه في 25 يناير 2016.
 

وادعى التقرير أيضا أن التسجيلات الهاتفية كشفت أن أحد هؤلاء الضباط على الأقل كان على الطريق المؤدي إلى الإسكندرية والذي عثر فيه على جثة ريجيني وعليها علامات تعذيب في الثالث من فبراير الماضي.
 

وخلال تقريرها  الأربعاء الماضي ، ذكرت القناة أن المحققين الإيطاليين رفضوا تأكيد أي معلومات لأسباب تتعلق بالخصوصية.
 

وأردفت  التليجراف: “الحكومة المصرية ادعت مرارا وتكرارا أن الباحث البالغ من العمر 28 عاما لم تتعقبه الشرطة أو تحتجزه".
 

ولفتت الصحيفة البريطانية إلى التوتر الحاد الذي حدث  في العلاقات بين روما والقاهرة، ووصف الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا هذا الأسبوع حادث الطالب الإيطالي بـ "جريمة القتل البربرية"، معتبرا إياها بين "الأحداث المؤسفة" التي أثرت على الشعب الإيطالي.
 

واستطردت التليجراف: “بعد ساعات من اكتشاف جثة الطالب، قال خالد شلبي مدير مباحث الجيزة أن ريجيني لقي حتفه في حادث سيارة".
 

باولا ريجيني، والدة الطالب الإيطالي ذكرت لاحقا أن جثة ابنها بلغت حدا من التشويه لدرجة أنها لم تتعرف عليه إلا من خلال "أنفه".
 

وكان ريجيني طالب الدكتوراة بجامعة كامبريدج متواجدا في مصر كباحث زائر بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.
 

وفي أبريل الماضي، سحبت إيطاليا سفيرها لدى القاهرة كعلامة عن استيائها، كما صوت البرلمان الإيطالي في نهاية يونيو على حظر تصدير قطع غيار طائرات "إف 16” إلى مصر، كعقوبة على عدم تعاون السلطات المصرية في التحقيقات.
 

وهدد والدا ريجيني بنشر أكثر من 260 صورة مشوهة لجثة نجلهما إذا لم تزد إيطاليا والاتحاد الأوروبي الضغط على القاهرة للتحقيق في عملية القتل الغامضة، بحسب التليجراف.
 

أنجيلينو ألفانو، وزير الداخلية الإيطالي قال في مارس الماضي إن نتيجة تشريح جثة ريجيني تشير إلى تعرضه لتعذيب حيواني لا يمت للإنسانية بأي صلة.

 

رابط النص الأصلي 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان