رئيس التحرير: عادل صبري 01:47 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

نتنياهو يكشف حقيقة تعرضه لمحاولة اغتيال في كينيا

نتنياهو يكشف حقيقة تعرضه لمحاولة اغتيال في كينيا

صحافة أجنبية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

نتنياهو يكشف حقيقة تعرضه لمحاولة اغتيال في كينيا

محمد البرقوقي 07 يوليو 2016 12:11

نفى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، التقارير التي أشارت إلى تعرضه لمحالة اغتيال في كينيا التي زارها في إطار جولته الإفريقية الحالية.

 

 

ونسبت وكالة "أسوشيتيد برس" للأنباء لنتنياهو القول إنَّه لا يعلم شيئًا عن محاولة الاغتيال، لافتًا إلى أنَّه أنه سمع عنها للمرة الأولى خلال المؤتمر الصحفي الذي جمعه بنظيره الإثيوبي هايله مريم ديسالين.

 

وأضاف: "الإجابة هي أننا لا نعرف شيئًا عن هذا الحادث لأنه لا يوجد حادث أصلا"، وذلك في معرض رده على سؤال وجهه إليه أحد الصحفيين.

 

وأشارت " أسوشيتيد برس" إلى أنَّ رئيس الوزراء الإسرائيلي تُتخذ له إجراءات أمنية مشددة خلال زياراته التي يقوم بها في الداخل والخارج، بالنظر إلى التهديدات المستمرة التي تواجهها الأهداف الإسرائيلية حول العالم.

 

وتعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل إسحق رابين للاغتيال على يد متطرف يهودي في تل أبيب في العام 1995.

 

الجولة التي يقوم بها نتانياهو لإفريقيا هذا الأسبوع، وتشتمل على أربع دول هي الأولى لرئيس وزراء إسرائيلي لمنطقة "جنوب الصحراء" في قرابة 3 عقود، علمًا بأنَّ نتنياهو كان قد زار أوغندا وكينيا ورواندا سعيا لتعزيز العلاقات الأمنية مع البلدان الإفريقية.

 

ونوهت الوكالة إلى أنَّه وبجانب تبادل الخبرات في مجالات الأمن وغيرها، ترغب تل أبيب في الحصول على دعم الأفارقة داخل أروقة الأمم المتحدة التي حصلت فيها فلسطين على صفة دولة مراقب غير عضو في العام 2012.

 

وذكرت الوكالة أنَّ الاحتلال لعب دورا بارزا في مساعدة البلدان الإفريقية المستقلة حديثًا في ستينيات القرن الماضي، لكن هذه العلاقات ضعفت في فترة السبعينيات من القرن ذاته بعد أن تعهدت الدول العربية بتقديم مساعدات لتلك الدول، ومن ثم مارست ضغوطا عليها لخفض أو حتى قطع علاقاتها مع تل أبيب.

 

لمطالعة النص الأصلي

 

وكان مصدر وُصف بـ"الخاص"، قد كشف لـ"الجريدة الكويتية"، أنَّ كينيا أحبطت مخططًا لتفجيرات كانت تستهدف موكب نتنياهو الذي زار البلاد مؤخرًا.

 

وقال المصدر إنَّ السلطات الكينية أبلغت، مساء أمس الأول الثلاثاء، الفريق الأمني لنتنياهو بشكل مفاجئ بضرورة تغيير مسار الموكب قبل لحظات من خروجه من المطار إلى مكان إقامته في العاصمة الكينية.

 

وأضاف أنَّ ذلك الأمر أحدث بلبلة ومشادات كلامية بين الأمن الكيني ومسؤولي أمن نتنياهو، لافتًا إلى أنَّ الإسرائيليين استخفوا بداية بترتيبات الحراسة في كينيا، ولكن بعد تغيير المسار ووصول الوفود إلى أماكن الإقامة الآمنة، اتضح أنَّ المخابرات الكينية استطاعت الكشف عن مخطط لتفجير سيارات وعبوات في المسار الأصلي وبديله المخطط له، وأنَّ تغيير الخطط كلها أنقذ الوفد الإسرائيلي من الهجوم.

 

وعلى إثر ذلك، اعتقلت كينيا شخصين يشتبه في أنَّ لهما علاقة بالمخطط، إلا أنَّ المعلومات حول الحيثيات والجهة التي تقف وراء الهجوم الذي جرى إحباطه تحظى بتكتم كبير، حسب المصدر، الذي أوضَّح أنَّ أحد أعضاء الوفد الإسرائيلي قال إنَّ تغييرات كثيرة على جدول الأعمال المقرر في كينيا حصلت خلال ساعات قليلة، ولوحظ الكثير من الضغط والبلبلة والعصبية لدى الأمن المرافق لنتنياهو من إسرائيل والأمن الكيني.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان