رئيس التحرير: عادل صبري 02:16 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحيفة فرنسية: صيف 2016.. تونس ومصر وتركيا أكبر الخاسرين

صحيفة فرنسية: صيف 2016.. تونس ومصر وتركيا أكبر الخاسرين

صحافة أجنبية

تراجع الطلب على الوجهات السياحية في تونس ومصر وتركيا

صحيفة فرنسية: صيف 2016.. تونس ومصر وتركيا أكبر الخاسرين

عبد المقصود خضر 06 يوليو 2016 16:15

نشرت صحيفة "لاكوتيدين" الفرنسية تقريرا عن ركود قطاع السياحة في مصر وتونس وتركيا متأثرة بالهجمات اﻹرهابية التي تعاني منها هذه البلدان بعد أن كانت أكثر الوجهات المفضلة للسائحين في العالم.

 

وقال الصحيفة:إن الحجوزات السياحية في العالم ارتفعت نسبيا اﻷسابيع اﻷخيرة بعد انخفاضها بشكل كبير مع قدوم العطلة الصيفية، لكن الجميع يتجه هذا العام نحو البلدان الغربية.

 

"وضع الحجوزات السياحية تغير وإن كانت النسبة لا زالت متواضعة”، تنقل الصحيفة عن اتحاد منظمي الرحلات السياحية الفرنسية (سيتو).

 

وأوضح الاتحاد أنه ما زال هناك قلق كبير ناتج عن الهجمات الإرهابية التي وقعت العام الماضي في تونس، ومصر، وفرنسا، وبلجيكا، والتي كان آخرها في مدينة إسطنبول التركية الأسبوع الماضي.

 

وقال رئيس الاتحاد رينيه مارك" لا زال الناس بحاجة لبعض الوقت للشعور بالثقة مرة أخرى، لكن في الواقع، لاحظ منظمو الرحلات السياحية في اﻷسابيع اﻷخيرة أن الحجوزات آخذة في الارتفاع مرة أخرى".

 

وأشار إلى أن هناك إقبال كبير على الحجوزات قصيرة الأجل، وهذه الطفرة في الطلب أدت إلى ارتفاع أسعار الفنادق وخاصة بالنسبة للوجهات السياحية الأكثر شعبية.

 

وأوضح أن الجزر الإسبانية هي من بين الوجهات الأكثر شعبية، وكذلك إيطاليا والبرتغال وكرواتيا وقبرص واليونان خاصة جزيرة كريت.

 

وبينت الصحيفة الفرنسية أنه في المقابل الطلب على الوجهات السياحية في تونس، ومصر، وتركيا، تراجعت أو بمعنى أدق "انهارت تماما”'، يؤكد "سيتو" وذلك بسبب الخسائر التي لحقت بمكاتب الحجوزات بعد الهجمات اﻹرهابية في هذه الدول.

 

ويتوقع رينيه مارك أن يكون شهر أكتوبر المقبل هو اﻷفضل لمنظمي الرحلات السياحية، خاصة بالنسبة للفرنسيين .

 

يشار إلى أن "سيو" أكد في إحصاء سابق أنه في 2009-2010، أكثر من 345 ألف فرنسي اختار مصر كوجهة سياحية، لكن العام الماضي، انخفض هذا الرقم إلى أقل من 21 ألفا”.

 

وفي عام 2015، خرجت جميع الدول الإسلامية من قائمة أكثر 15 دولة يفضلها السائحون الفرنسيون في جميع أنحاء العالم، ولم تعد مصر موجودة منذ عام 2012. والمغرب خرج العام الماضي من القائمة.

 

كما أن عائدات السياحة في مصر تراجعت 66% في الربع الأول مقارنة بالفترة نفسها من عام 2015، ووفقا لمستشار وزارة السياحة. خسرت 445 مليون يورو، وخلال هذه الفترة، زار 1.2 مليون سائح البلاد، مقابل 2.2 مليون قبل عام.

 

وزار أكثر من 14.7 مليون سائح مصر في 2010، وانخفض هذا الرقم إلى 9.8 مليون عام 2011، عندما أطاحت ثورة شعبية بالرئيس حسني مبارك.

 

اقرأ أيضا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان