رئيس التحرير: عادل صبري 04:02 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

يورو نيوز: في الفلوجة.. مفيش عيد

يورو نيوز:  في الفلوجة.. مفيش عيد

صحافة أجنبية

عائلة من الفلوجة

يورو نيوز: في الفلوجة.. مفيش عيد

04 يوليو 2016 16:59

"الصورة التقليدية لاحتفالات العيد تختلف تماما عن الحقيقة الراهنة التي يمر بها شعب الفلوجة"

 

جاء ذلك في مستهل تقرير لشبكة يورو نيوز حول معاناة المدينة العراقية.
 

أجبروا على الفرار من منازلهم جراء احتدام الصراع الذي يضرب المدينة، يعيش سكان الفلوجة في معسكرات مؤقتة، مثل تلك الكائنة في "عامرية الفلوجة".
 

المدنيون الذي يقطنون المعسكرات التي تديرها الحكومة يشكلون ثلث التعداد السكاني للفلوجة تلك المدينة التي اجتاحها داعش  قبل عامين ونصف.
 

أحمد عمر، مواطن عراقي فقد قدمه في الصراع، عبر عن معاناته قائلا: “العيد بالنسبة لنا لا يختلف عن الأيام الأخرى. كلنا نشعر بالمعاناة، أنا أعاني بسبب فقدان قدمي، كما أن شقيقي يشعر بالحزن على نجله الفقيد، وكذلك شقيقي الآخر يتملكه الأسى على رحيل صهره".

واستطرد: “العيد لم يعد يمثل جذبا بالنسبة لي، فهو مثل الأيام الأخرى".
 

أم عمر، التي تعيش في مخيم مع عائلتها الصغيرة، علقت باكية: “ كيف أحتفل بالعيد بعيدا عن مدينتي"، واصفا الوضع الحالي بالمأساة.
 

وأردفت: “لا توجد كهرباء، يتعين علينا الوقوف في طابور طويل للحصول على الماء، الجو ملئ بالأتربة ولا نستطيع إغلاق الخيمة علينا بسبب حرارة الجو، بل أننا لم نواظب على الصيام هذا العام".
 

يذكر أن أكثر من 85 ألف شخص هربوا من مساكنهم في الفلوجة، كما انتهت في يونيو الماضي حملة عسكرية ضد داعش استغرقت شهرا.
 

وتدعي السلطات العراقية استعادة المدينة من داعش.
 

وداخل الفلوجة، تقوم قوات مكافحة الإرهاب بتطهير الشراك الخداعية التي خلفها داعش.
 

ولاذ مسلحو التنظيم المسلح بالفرار مخلفين وراءهم أسلحتهم، لكن عملية تطهير المنازل تتسم بالبطء والتدقيق الشديد بحسب التقرير.



رابط النص الأصلي

اقرأ أيضا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان