رئيس التحرير: عادل صبري 02:48 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

هرتسوج أمام اللجنة اليهودية الأمريكية: السيسي زعيم شجاع

هرتسوج أمام اللجنة اليهودية الأمريكية: السيسي زعيم شجاع

صحافة أجنبية

إسحاق هرتسوج زعيم المعارضة في إسرائيل

هرتسوج أمام اللجنة اليهودية الأمريكية: السيسي زعيم شجاع

معتز بالله محمد 07 يونيو 2016 10:33

دافع رئيس حزب العمل وزعيم المعارضة في إسرائيل "إسحاق هرتسوج" عن رؤساء الدول العربية السنية "المعتدلة" وخص منهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي وصفه بالزعيم الشجاع.

 

جاء ذلك في خطاب ألقاه "هرتسوج" أمام مؤتمر اللجنة اليهودية الأمريكية (AJC) في واشنطن مؤخرا، حيث قال إنه على عكس زعماء الدول العربية من الجيل السابق، يعاني الزعماء السنة الجدد بشكل أقل من "عقدة إسرائيل". وفقا لموقع "جلوبس" العبري.

 

وتابع زعيم المعارضة الإسرائيلية:”هؤلاء الزعماء أكثر شجاعة، وأصغر سنا، وأكثر استقلالا وعلى استعداد للعمل مع إسرائيل طالما يخدم هذا التعاون مصالحهم الوطنية".

 

هرتسوج" طرح أمام (AJC) وهي من أكبر المنظمات اليهودية بالولايات المتحدة وجهة نظره لتشكيل تحالف إسرائيلي سني لمواجهة التهديدات الإقليمية وفي مقدمتها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، والخطر الإيراني.

 

وأضاف :”هؤلاء الزعماء على استعداد لمعالجة الأمور المهمة لكلا الطرفين (في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني). هم مستعدون لدعم الطموحات الوطنية للفلسطينيين، مع الاعتراف بالمصالح الأمنية لإسرائيل".

قائد يهود أمريكا: عيوننا ظلت مفتوحة في لقاء السيسي

وعبر استعراض مواقف بعينها، حاول زعيم المعارضة الإسرائيلية إقناع المنظمة اليهودية بضرورة التحالف مع العرب السنة قائلا :”تكتلت الدول العربية المعتدلة فيما يشبه نموذج عربي سني غير رسمي لحلف الناتو، والتهديدات التي تحددها تلك المجموعة، هي نفسها التهديدات التي تحددها إسرائيل".

 

وأشار إلى أن فكرة التعاون مع الدول العربية المعتدلة تتم دراستها منذ وقت طويل، لكنها أضحت أكثر إلحاحا الآن، مضيفا :”فكرة أن مجموعة دول عربية مستعدة للتعاون مع إسرائيل تعد فرصة فريدة. الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الزعيم الشجاع الذي يقوم بدور عظيم الأهمية وجهود لإحلال الهدوء بالمنطقة واجتثاث الإرهاب، أوضح في خطاب تاريخي طموحه لبدء هذه المسيرة أمام إسرائيل".

 

مصر ليست وحدها في هذا المضمار - والكلام لـ"هرتسوج"- هناك أيضا الأردن والإمارات العربية المتحدة والسعودية والمغرب والكويت والبحرين، يمكن أن يكونواا شركاء محتملين لإسرائيل، ويُستخدموا كعنصر يعزز الاستقرار بالمنطقة”.

 

وقال زعيم المعارضة الإسرائيلية إن تلك الدول ترى في التنسيق الأمني مع إسرائيل تطورا إيجابيا ممكنا، مشيرا إلى أن "من وجهة نظر هذه الدول هناك ضرورة لإيجاد حل لاستمرار الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، أو على الأقل إحراز تقدم مهم كشرط للارتقاء بالعلاقات بينها وبين إسرائيل. تطالب (الدول العربية المعتدلة) أن تتخذ إسرائيل والفلسطينيين خطوات على الأرض كجزء من المسيرة. ويرون أن على إسرائيل اتخاذ خطوات معينة لم يسبق أن أقدمت عليها".

 

لتحقيق هذا التعاون دعا "هرتسوج" الزعماء اليهود بالولايات المتحدة إلى ضرورة دعم حكومة "وسط" إسرائيلية أكثر اعتدالا. ومضى يقول :”لهذا السبب خاطرت بموقعي السياسي وتوجهت للزعيم السياسي الذي تنافست معه العام الماضي، في مسعى لتغيير مستقبل أولادنا. فتحت الباب لبنيامين نتنياهو كي يمكننا التخندق سويا أمام التحديات التي تواجهها إسرائيل، وقبل عدة أسابيع ناقشوا إمكانية تشكيل حكومة وحدة وطنية. لسوء الحظ، اختار نتنياهو رجال اليمين المتطرف كشركاء له، ويواصل هؤلاء تهديد نسيجنا الاجتماعي وفرص تحقيق السلام والأمن على المدى البعيد".

 

اللافت أن هذه ليست المرة الأولى التي يقف فيها زعيما إسرائيليا أمام كبريات المنظمات اليهودية بالولايات المتحدة لامتداح الرئيس المصري على وجه الخصوص.

 

فمؤخرا سربت وسائل إعلام عبرية تسجيلا صوتيا لوزير الإسكان الإسرائيلي "يوآب جالنت" امتدح فيه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال اجتماع مغلق  في نيويورك مع زعماء ما يسمى "مؤتمر الرؤساء" الذي يضم كبار رموز المنظمات اليهودية في أمريكا الشمالية.

 

وأشار الوزير الإسرائيلي وهو أيضا عضو في المجلس الوزاري الأمني والسياسي المصغر (الكابينت) إلى أن إسرائيل "محظوظة" لأن السيسي نجح في السيطرة على مصر من جماعة الإخوان المسلمين، مضيفًا أن الجيش المصري مازال مستقرًا رغم التقلبات التي شهدتها مصر وأن زعزعة الاستقرار في مصر أخطر بكثير من الوضع في العراق أو لبنان.

 

وتابع "جالنت": لذلك تقتضي المصلحة الإسرائيلية والأمريكية دعم النظام الحالي في مصر"، لافتًا إلى أنّ "السيسي استولى على السلطة بوسائل غير ديمقراطية، لكنه أكثر ليبرالية من الرئيس السابق محمد مرسي، رجل الإخوان المسلمين، الذي وصل للحكم بطريق ديمقراطي".

 

وخاطب زعماء اليهود الأمريكيون قائلا: ”هل تفضلون النظرية أم الممارسة الفعلية؟ أعتقد أن الممارسة الفعلية أكثر أهمية. وأرى ان السيسي هو دمج لجمال عبد الناصر وأنور السادات، لديه قوة عبد الناصر وحكمة السادات".

 

“جالنت" مضى قائلا :”أعتقد أن السسيي هو الرجل المناسب في المكان المناسب، لكنه يواجه مشكلات عويصة، نريد مساعدته، ونعمل من أجل مصر في الولايات المتحدة فيما يتعلق باستمرار المساعدات العسكرية. نريد أن تكون مصر قوية وتحت الحكم الصحيح. السيسي جزء من الحل ونحن محظوظون لأن لدينا رجلا مثله".

 

وفي فبراير الماضي زار وفد من "مؤتمر الرؤساء" القاهرة والتقى الرئيس السيسي، الذي أثنى خلال اللقاء على رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقال إنه " يمتلك قوى عظيمة، ويستطيع المضي قدما بالمنطقة والعالم".

 

الخبر من المصدر..

اقرأ أيضا:-

وزير إسرائيلي: نحن محظوظون بالسيسي

قائد يهود أمريكا: عيوننا ظلت مفتوحة في لقاء السيسي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان