رئيس التحرير: عادل صبري 05:03 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

شينخوا: الأسعار "تعكنن" على المصريين في رمضان

شينخوا: الأسعار "تعكنن" على المصريين في رمضان

وائل عبد الحميد 05 يونيو 2016 20:48

"رغم فرحة المصريين برمضان لكن ارتفاع الأسعار يضايقهم"

هكذا عنونت وكالة شينخوا الصينية تقريرا حول الحالة المزاجية لسكان العربية الأكثر تعدادا سكانيا في شهر الصيام.
 

وداخل "ميني باص" حكومي في شارع فيصل، تناقش السائق وأحد الركاب حول ارتفاع أسعار الطعام بينما يبدأ العد التنازلي لانطلاق شهر رمضان.
 

وقال الراكب: حتى عندما تجد في السوق سلعا مثل الأرز وزيت الطهي والسكر بأسعار أرخص،  تكون قليلة الجودة".
 

وبالرغم من أن رمضان شهر عبادة في الأساس، لكن يصاحبه في مصر اهتمام خاص بالطعام والحلوى.
 

وفي أحد مقاهي بولاق الدكرور، قال شعبان، 36 عاما: “ارتفاع أسعار الغذاء دائما ما تحدث قبل رمضان، حيث يعمد بعض تجار الجملة إلى احتكار السوق عبر منتجات مرتفعة الثمن".
 

وبينما يتذمر شعبان من هذا الصعود في تكلفة شراء الأطعمة، كانت هناك عربة متوسطة الحجم تحمل صورة الرئيس السيسي وشعار "مبادرة ضد غلاء الأسعار" تبيع اللحوم والدجاج بأسعار منخفضة بالقرب من منطقة الشوربجي".
 

وعلق البائع قائلا: “مثل هذه المبادرات يدعمها البرلمان بالتعاون مع وزارة التموين لمجابهة صعود الأسعار. نبيع الدجاجة بـ 35 جنيها، رغم أن سعرها في الأماكن الأخرى يتجاوز 50 جنيها، كما نبيع كيلو اللحم بـ 50 جنيها، بينما يتخطى الثمانين جنيها في محال الجزارة".
 

وعودة إلى شعبان، الذي عبر عن أمله في رقابة حكومية أكبر على السوق، معتبرا أن تلك المنتجات المدعمة ما هي إلا مسكنات خلال شهر رمضان.
 

لكن هذه الأغذية منخفضة الثمن تمثل إغاثة بالنسبة للعائلات منخفضة الدخول، إذ أن الصعود الشديد في الأسعار، بما في ذلك الخضروات والفواكه، يجعل تكلفة وجبة عائلية تناهز  200 جنيه وهو ما يفوق قدرة الطبقة المتوسطة.
 

وأرجع بائع خضار زيادة أسعار الخضروات إلى جشع تجار الجملة.
 

ونقلت شينخوا عن بائعه فاكهة قوله: “أنظر إلى أسعار الفواكه، إنها أعلى كثيرا من العام الماضي، ينبغي على الحكومة منع احتكار تجار الجملة للسوق".
 

وأعلنت وزارة التموين حالة الطوارئ مع بداية رمضان، وذكرت أنها اتخذت إجراءات لتلبية احتياجات الناس خلال شهر الصوم.
 

وفي أرض المعارض بمدينة نصر، تقيم الحكومة سوقا مدعومة تباع فيها اللحوم والدجاج والأرز وغيرها من المنتجات بأسعار معقولة.
 

فوزية، ربة بيت من الجيزة قالت: “السوق مكان جيد للشراء، حيث يبلغ سعر كيلو الأرز ذو الجودة العالية 4.5 جنيه، رغم بلوغه زهاء 8 جنيه في المنافذ الأخرى".
 

وقالت سيدة أخرى تدعى سميرة: “سيجبر ذلك تجار الجملة على أن يحددوا أسعارا معقولة لمنتجاتهم".

رابط النص الأصلي

اقرأ أيضا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان