رئيس التحرير: عادل صبري 11:52 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

التشهير بالسعودية وراء غياب اﻹيرانيين عن الحج

التشهير بالسعودية وراء غياب اﻹيرانيين عن الحج

صحافة أجنبية

التشهير بالسعودية وراء غياب حجاج إيران

وول ستريت جورنال..

التشهير بالسعودية وراء غياب اﻹيرانيين عن الحج

جبريل محمد 29 مايو 2016 13:44

خلصت صحيفة "وول ستريت جورنال" اﻷمريكية إلى أن توتر العلاقات بين السعودية وإيران، ورغبة اﻷخيرة في التشهير باﻷولى، من أسباب غياب اﻹيرانيين عن أداء مناسك الحج هذا العام، بعد فشل المفاوضات بين الجانبين في التوصل لاتفاق لتسوية الخلافات بشأن الكثير من القضايا بما فيها التأشيرات.

 

وقالت الصحيفة في تقرير نشرت اليوم اﻷحد، ألغت إيران اليوم مشاركتها في الحج هذا العام رسميًا، محملة المملكة العربية السعودية المسئولية، حيث وصلت العلاقة المضطربة بين القوتين الإقليميين ﻷدنى مستوياتها.

 

وقال وزير الثقافة اﻹيراني علي جنتي:" لسوء الحظ الحجاج الإيرانيون لا يمكنهم الحج هذا العام".

 

وأضاف في بيان أصدره اليوم:" رغم كل الجهود التي تبذلها الجمهورية الإسلامية، تجاهل السعوديون حق الإيرانيين في أداء مناسك الحج".

 

وجاء القرار بعد أشهر من المحادثات حول كيفية حصول الإيرانيين على تأشيرات سعودية بعد قطع الرياض العلاقات الدبلوماسية مع ايران يناير  الماضي، بعد مهاجمة القنصلية السعودية في طهران.

 

وأضافت، رغم تعدد الزيارات اﻹيرانية للسعودية للتفاوض حول التأشيرات وغيرها من الخدمات اللوجستية، فشل الجانبان في التوصل إلى اتفاق لتسوية الخلافات بشأن القضايا بما في ذلك كيف سيتم إصدار التأشيرات.

 

ويصر المسؤولون الإيرانيون على صدور تأشيرات الحج من إيران، في حين يقول مسؤولون سعوديون إن الإيرانيين يمكنهم التقدم بطلب للحصول على تأشيرات الحج عن طريق الانترنت.

 

وفي وقت لاحق انتقد مجلس الوزراء السعودي إيران، واتهمها بـ"تسييس شعيرة الحج".

 

وقال في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية:" المملكة ترفض محاولات إيران التي تهدف لوضع العراقيل لمنع وصول الحجاج الإيرانيين، من أجل تسييس الحج واستخدامه للتشهير بالسعودية".

 

وفي الماضي، قاطعت إيران الحج لمدة ثلاث سنوات بين عامي 1988 و 1990، بعد اشتباكات بين الحجاج الشيعة وقوات الأمن السعودية قتل خلال أكثر من 400 حاج إيراني خلال عام 1987. مما دفع السعودية لخفض الحد الأقصى لعدد الايرانيين بالحج لـ 45 ألفا.

 

وتصاعدت حدة التوتر بين السعودية وإيران بشدة منذ العام الماضي، ويرجع ذلك جزئيا إلى الخلافات حول تعامل السعودية مع حجاج إيران، وغيرها من القضايا.

 

ونقلت الصحيفة عن مراقبون قولهم:" اﻷسباب التي قدمتها إيران مجرد مزاعم لتسييس الحج ﻹحراج السعودية، إلا أن الرياض تقول إنها رفضت إصرار إيران على تضمين محضر الاتفاق فقرة تسمح بإقامة أدعية ومراسم يطلقون عليها البراءة من المشركين خلال الحج.

 

وإعلان "البراءة من المشركين" شعار ألزم به مرشد إيران السابق "آية الله الخميني" الحجاج اﻹيرانيين برفعه وترديده في موسم الحج من خلال مسيرات أو مظاهرات تتبرأ من المشركين، وترديد هتافات من بنيها " الموت ﻷمريكا والموت ﻹسرائيل.


الرابط اﻷصلي

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان