رئيس التحرير: عادل صبري 01:28 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بيزنس إنسايدر: « القدس عاصمة إسرائيل » إعلان حرب

بيزنس إنسايدر:  « القدس عاصمة إسرائيل  » إعلان حرب

صحافة أجنبية

ترامب ونتنياهو

بيزنس إنسايدر: « القدس عاصمة إسرائيل » إعلان حرب

وائل عبد الحميد 06 ديسمبر 2017 19:31

"الخطوة الكبيرة لترامب تجاه إسرائيل تهز الشرق الأوسط والبعض يعتبرها إعلان حرب"

 

 

عنوان تقرير بموقع بيزنس إنسايدر الأمريكي حول قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة أبدية لإسرائيل.

 

وعلاوة على ذلك، يعتزم ترامب في خطاب له اليوم الأربعاء الإعلان عن تأجيل أخير لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، على أن يحدث ذلك رسميا بعد6 شهور.

 

ولفت الموقع إلى أن ترامب أبلغ الرئيس الفلسطيني محمود عباس وملك الأردن عبد الله الثاني بقراره الذي سيعلن عنه في خطاب من البيت الأبيض في تمام الواحدة  ظهر اليوم الأربعاء (بتوقيت واشنطن)، أو الثامنة بتوقيت القاهرة.

 

وتوقع زعماء ودبلوماسيون في أرجاء الشرق الأوسط أن تؤدي مثل هذه الخطوة إلى تقويض مفاوضات السلام، وتقوية المتطرفين، وقد تشعل  صراعا جديدا بالمنطقة.

 

وذكر عباس أن نقل السفارة سرتبط بـ "تداعيات خطيرة"، وقال أحد مساعديه إن الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل قد يقود السلطة الفلسطينية إلى قطع العلاقات مع الولايات المتحدة، بحسب ما نقلته صحيفة هآرتس.

 

نبيل أبو ردينة، المستشار السياسي لعباس علق قائلا: “الرئيس عباس حذر من التداعيات الخطيرة لمثل هذا القرار على عملية السلام، والأمن واستقرار المنطقة والعالم".

 

نبيل شعث، المسؤول الفلسطيني، وضع توقعات قاتمة بشأن مستقبل المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية".

 

واستطرد: “كافة الاتفاقات ستموت على صخور القدس إذا اعترف ترامب بها عاصمة موحدة لإسرائيل".

 

من جانبه، قال مانويل حسنين ممثل فلسطين بالمملكة المتحدة في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي": “إنه يعلن الحرب في الشرق الأوسط. إنه يعلن الحرب ضد 1.5 مليار مسلم، ومئات الملايين من المسيحيين الذين لن يقبلوا أن يكون الضريح المقدس تحت هيمنة إسرائيل".

 

الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، بجانب خطوة نقل السفارة الأمريكية سيروق كثيرا لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وستكون الولايات المتحدة الدولة الوحيدة التي تمتلك سفارة في المدينة المتنازع عليها.

 

أضف إلى ذلك، فإن نقل السقارة من شأنه أن يثير مشاعر سخط قوية بين المسلمين والعرب الذين سينظرون إلى الأمر باعتباره تدخلا غير مرحب به لم يكن على الولايات المتحدة تنفيذه بقرار أحادي.

 

أيمن صفدي، وزير الخارجية الأردني رأى أن  الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل من شأنه أن يثير الغضب في أرجاء العالمين العربي والإسلامي ويؤجج التوتر، ويعيق جهود السلام.

 

الخارجية المصرية قدمت تحذيرا مشابها لترامب، بجانب حلفاء الولايات المتحدة تركيا والسعودية وفرنسا.

 

الإثنين، قال بكير بوزداغ نائب رئيس الوزراء التركي إن القرار الأمريكي "كارثة كبرى" بالمنطقة.

 

أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية ذكر أن القرار قد يؤدي إلى صراع طائفي.

 

رابط النص الأصلي 

القدس عاصمة فلسطين الأبدية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان