رئيس التحرير: عادل صبري 12:07 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

زيارة وفد بحريني لإسرائيل تفجر غضب الفلسطينيين على «تويتر»

زيارة وفد بحريني لإسرائيل تفجر غضب الفلسطينيين على «تويتر»

سوشيال ميديا

وفد بحريني يزور إسرائيل

زيارة وفد بحريني لإسرائيل تفجر غضب الفلسطينيين على «تويتر»

محمد الوكيل 11 ديسمبر 2017 16:06

ندد عدد من السياسيين الفلسطينيين، بزيارة وفد جمعية "هذه هي البحرين" إلى إسرائيل، ولقاء أعضائها بوزير الإعلام الإسرائيلي، أيوب قرّا.

 

موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، قال: "لا يستحق وفد التطبيع البحريني الزائر لأرضنا المحتلة هذا الاهتمام، ويجب عدم ذكره في الإعلام، أو الإشارة له في الأخبار".

 

وتابع: "وكما منع من دخول الأقصى لا يسمح له بدخول القطاع الثائر، وهؤلاء لا يمثلوا شعب البحرين الذي شاركنا في كل المواقع فنذكره في سفن وقوافل كسر الحصار، وتعزير صمود شعبنا".

وعلق الكاتب الفلسطيني سعيد الحاج: "سيتضح إن كانوا أتوا بأمر الملك أم انتحلوا اسمه حين يعودون إلى البحرين، فإن حوسبوا فقد انتحلوا، وإن تَرَكُوا فقد صدقوا، وفد البحرين".

أما الإعلامي الفلسطيني محمد المدهون، فقال: "للعلم.. الوفد البحريني التطبيعي ألغى اليوم زيارته إلى قطاع غزة، بعد أن تجمع العشرات من شباب غزة عند معبر ايرز لاستقبال الوفد بالأحذية والبيض الفاسد، القدس عاصمة فلسطين الأبدية".

وبدوره ذكر الباحث الفلسطيني صالح النعامي: "إسرائيل تدرس سيرة مئير هارتسيون، القائد السابق في وحدة 101 الصهيونية، الذي اشتهر في خمسينيات القرن الماضي بالتلذذ بتحطيم جماجم الأسرى العرب، إهداء للوفد البحريني الذي يزور إسرائيل بهدف نشر ثقافة التسامح".

الناشط الفلسطيني أدهم أبو سلمية، قال أيضًا: "وفد التطبيع مع العدو الصهيوني يلغي زيارته لغزة، يذكر أن عدد كبير من الفعاليات الشبابية توجهت صباح لمعبر بيت حانون شمال قطاع غزة لمنع الوفد من الدخول لغزة، البحرين تقاوم التطبيع".

واختتم الكاتب الفلسطيني إسماعيل الثوابتة: "لا أهلاً ولا سهلاً بوفد التطبيع البحريني، الله لا يجيبكم، طعنتونا من الظهر، لا أهلا ولا سهلا وغير مرحب بكم في غزة".

ويزور إسرائيل حاليًا وفد بحريني للمرة الأولى وبشكل علني، وطبقا للقناة الثانية الإسرائيلية، فإن الوفد يضم 24 شخصا من جمعية "هذه هي البحرين".

 

وطبقًا لتقرير أعدته القناة، فإن الزيارة تعتبر تحقيقًا لرسالة التسامح والتعايش والحوار بين الديانات المختلفة.

 

وذكرت القناة الإسرائيلية أن أعضاء الوفد تجولوا في البلدة القديمة في القدس المحتلة، برفقة مراسلها الذي أجرى مقابلات مع عدد من أعضاء الوفد.

القدس عاصمة فلسطين الأبدية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان