رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

اﻷردن.. تصاعد الاحتجاجات الطلابية ضد ارتفاع المصروفات

اﻷردن.. تصاعد الاحتجاجات الطلابية ضد ارتفاع المصروفات

شباب وجامعات

جانب من احتجاجات الطلاب في الجامعة اﻷردنية

اﻷردن.. تصاعد الاحتجاجات الطلابية ضد ارتفاع المصروفات

محمد عبدالمقصود 13 مارس 2016 12:34

واصل المئات من طلاب الجامعة اﻷردنية اليوم اﻷحد اعتصامهم المفتوح أمام مبنى رئاسة الجامعة لليوم الخامس عشر على التوالي احتجاجا على قرار الجامعة الخاص برفع رسوم التسجيل في النظام (الموازي) والدراسات العليا  بنسبة تترواح من50%  إلى 200%.


وتبدأ فعاليات الاعتصام يوميا من الساعة الثالثة عصرا وتستمر إلى الساعة الثامنة صباحا من اليوم الذي يليه لعدم إعاقة انتظام العملية التعليمية.


ورفع الطلاب المعتصمين  شعار "التعليم للفقراء أيضا" و"جامعات مش شركات"؛ انتقادا لسياسات القبول في الجامعات الأردنية، التي توسعت في برنامج الموازي الذي يتيح للطالب ذي المعدل المتدني دخول الجامعة مقابل أن يدفع سعرا مضاعفا لرسوم الساعات.

 

(ذبحتونا)

أطلق ناشطون حملة للدفاع عن حقوق الطلبة، بعنوان "ذبحتونا"، لمواجهة ما أسموه "برجوازية التعليم".

 

ورصدت الحملة وقف القبول في (32) تخصصا في الجامعة الأردنية و(35) تخصصا في جامعة اليرموك على برنامج القبول التنافس، وفتح هذه التخصصات للبرنامج الموازي.
 

أشارت الحملة إلى أن كلية الطب بالجامعة الأردنية، التي كانت تستقبل سابقا 40 طالبا، الآن مع نظام الموازي تستقبل 600 بالقاعات ذاتها، ما انعكس على مستوى التدريس وجودة التعليم.

 

(لاتراجع عن الاعتصام)

أكد الطلاب المحتجين أن اعتصامهم لن ينته إلا بتراجع الدولة عن القرار الذي تسبب في زيادة الضغوط على عاهل اﻷسر بحد وصفهم .

يذكر أن الاعتصام بدأ منذ أسبوعين بعد أكثر من 25 فعالية احتجاجية منذ صدور القرار في ونيو 2014.

وجاء هذا الاعتصام بعدما استنفذت الحركات الطلابية جميع الخطوات لتغيير قرار الجامعة.
 

(دعم شعبي لمطالب المعتصمين)

أعلنت عدة قوى شعبية وسياسية وحزبية في العاصمة عمان الدعم الكامل لمطالب الطلاب المعتصمين داخل الحرم الجامعي.

ونظت مسيرة حاشدة عقب صلاة الجمعة الماضية  للتأكيد على مشروعية مطالب المعتصمين من الطلبة بالقرب من البوابة الرئيسية للجامعة الاردنية.

واستنكر المشاركون في المسيرة تصريحات رئيس الجامعة الأردنية التي اتهم فيها الطلبة بالامتثال لأجندة خارجية، وتنظيم الاعتصام لتحصيل مكاسب انتخابية، معتبرين بأن مطالب المعتصمين مشروعة وتعبيرهم برأيهم حق كفله الدستور.
 

(الجامعة ترد)

قال رئيس الجامعة الأردنية اخليف الطراونة إن الدراسات العليا ليست جزءًا أساسيًا من التعليم الذي يجب على الدولة أن تدعمه.

أضاف في تصريحات صحفية أن القرار يمس فقط طبقة معينة من الطلاب، مشيرا إلى نسبة مقاعد الموازي لا تتجاوز 30% من مقاعد الجامعة.

فيما صرح وزير التعليم العالي الأردني السابق وجيه عويس أن العمل في برنامج الموازي بدأ منذ عام 1996 بعد أن قلص الدعم الحكومي للجامعات التي لم تحصل حينها على 50% من حاجتها من الأموال.

جدير بالذكر أن عدد الجامعات الأردنية 28 جامعة، منها 10 جامعات حكومية، و18 جامعة خاصة، فيما يبلغ عدد طلبة التعليم العالي قرابة 325 ألف طالب في هذه الكليات والجامعات.


 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان