رئيس التحرير: عادل صبري 03:57 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الدراسات العليا بجامعة القاهرة.." لم ينجح أحد "

فى دبلومة المحاسبة والمراجعة..

الدراسات العليا بجامعة القاهرة.." لم ينجح أحد "

كتب: ابراهيم حسن 13 سبتمبر 2013 01:05

"لم ينجح أحد" هذا هو الشعار الذى رفعته كلية التجارة بجامعة القاهرة مع طلاب الدراسات العليا الذين يحضرون الدبلومة فى قسم المحاسبة والمراجعة ، فى حين لم ينجح ثلاثة أربع طلاب الدفعة فى مادة المعايير المصرية للمراجعة التى يدرسها الدكتور محمد رشاد مهنا بالكلية.

 

وأكد طلاب الدبلومة أن عدد الطلاب الذين يدرسون فى الدبلومة يبلغ 300 طالب وطالبة، بينما لم ينجح منهم سوى 20 طالبا فقط من الدفعة ككل فى مواد الدبلومة.

 

وأشاروا إلى أن دكتور مادة المعايير المصرية للمراجعة يتعمد عدم نجاح طلاب الدفعة من اجل عدم قبولهم فى مرحلة تمهيدى الماجستير .

 

وقال الطلاب أنهم قرروا التصعيد ضد إدارة الكلية مطلع الأسبوع المقبل احتجاجاً على تعمد دكتور المادة عدم نجاحهم فى المادة وأيضا اعتراضاً على فساد إدارة الكلية الذى وصل للظلم لحرمان طلاب الدبلومة من الماجستير ،إضافة إلى فساد إدارة الكلية التى يتولى عمادتها الدكتور سعيد الضو، والذى قام بتصعيد احد قادة الإخوان الدكتور محمد المحمدى والذى كان يحرض معتصمى النهضة للاعتصام والقتل وهو ما ظهر جليا على صفحته من رئاسة قسم الى منصب وكيل كلية التجارة لشئون التعليم والطلاب ، وهو ما يضع الكثير من علامات الاستفهام حول تصعيده.

 

وقالت شيماء أحمد، طالبة دراسات عليا بكلية التجارة بجامعة القاهرة، :"اننى ذهبت بصحبة زملائى بالدفعة لدكتور مادة المحاسبة والمراجعة الدكتور محمد مهنا لنسأله عن سبب عدم نجاح الدفعة بأكملها سوى 20 طالبا فقط ، فرد علينا قائلا " هو ده رأى فيكم وفى الإجابات بتاعتكم، لأنى مش راضى عنها، والدرجات اللى حصلتم عليها كانت بناء على رأى فيكم " .

 

وأضافت شيماء،  :" عندما قلت للدكتور مهنا إجابتنا لا تخرج عن إطار ما يحتويه كتاب المادة الذى درسته "، فرد علينا قائلا :"انتوا فاكرين يعنى ان الشهادات بتأكل عيش .. أنتوا كفرة "- على حد قولها- .

 

وأشارت الطالبة إلى أن دكتور المادة طالب من بعض الطلاب ان يذهبوا إلى الكنترول لكى يتأكدوا من إضافة أعمال السنة لهم من عدمه، والتى قد تكون سببا فى عدم نجاحهم.

 

وقال الدكتور لهم حرفيا حسب قولها - :" روحوا أتأكدوا ضفتها لكم والا ، لتكون الدرجات متلغبطة ".

 

وقالت شيماء " ان هذا الأمر يؤكد أن النتيجة والدرجات الموضوعة ما هى إلا أرقام عشوائية ".

 

ولفتت الطالبة إلى أن عدد كبير من طلاب الدفعة ذهب للالتقاء بالدكتور خيرى مسئول الدراسات العليا للشئون الإدارية، لعرض المشكلة عليه، إلا أننا تفاجئنا بقنبلة من العيار الثقيل يفجرها مسئول الدراسات العليا فى وجه الطلاب ، حيث قال لنا حرفيا " أنا مش مسئول أجيب لكم درجات، ولكن مسئول ان أسمح لكم بالالتحاق مرة ثانية بالدبلومة "، فلما رديت عليه بأننى بحصل على "التويفل" حاليا كنوع من تأهيل الجامعة للالتحاق بتمهيدى ماجستير ، فقال الدكتور خيرى "إنتى أصلا مالكيش ماجستير، وأنا ممكن افتحلك باب التقديم ولكن لن أقبلك ليس بالعند فيكى ولكن لن يقبل أحد من الدبلومة لتمهيدى ماجستير إلا إذا كانوا أبناء أساتذة الجامعة والخليجيين لأنهم بيدفعوا أموال للكلية 25 ألف جنيه نظير تعليمهم ".

 

وتابعات :" عندما سألناه عن سبب عدم قبول احد فى دفعة التمهيدى للماجستير، فقال د.خيرى حرفيا " لان العام الماضى الدكتور حلمى البشبيشى قبّل 60 طالب حاصل على تقديرات والتحقوا بالماجستير "، فلما سألنا "هل هذة كارثة ..؟ ، فرد بقوله " طبعا ..دى كارثة ، أنا محتاج 20 طالب فقط ، لكنه قبل 60 طالب ، لذلك عندما وجدنا هذا فقررنا إلغاء قبول طلاب فى مرحلة تمهيدى ماجستير، وقررنا ان يتم قبول 5 طلاب فقط فى دفعة التمهيدى وبمتطلبات وبشروط محددة ، وهذة الشروط لن تنطبق إلا على أبناء أساتذة الجامعة والكلية فقط، والخليجيين لسدادهم مصروفات بمبالغ هائلة تصل لـ25 ألف جنيه ".

وأضافت :" لما قلنا له " مش حرام عليكم الظلم ده "، فرد د.خيرى بقوله " الظلم هنا نسبة وتناسب ، وأنا عندى هنا ألف مقدمين ولم اقبل سوى خمسة فقط وسيكونوا أبناء الدكاترة ".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان