رئيس التحرير: عادل صبري 03:21 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

زيادة منح الدكتوراه بالصين 4 أضعاف للطلاب المصريين

زيادة منح الدكتوراه بالصين 4 أضعاف للطلاب المصريين

شباب وجامعات

زيادة منح الدكتوراه بالصين 4 أضعاف للطلاب المصريين

زيادة منح الدكتوراه بالصين 4 أضعاف للطلاب المصريين

غسان الحلاق 30 يناير 2016 13:39

أقامت جمعية الصداقة المصرية الصينية اليوم بمقرها القائم في وسط القاهرة ندوة بعنوان “مستقبل التعاون العلمي والتعليمي بين مصر والصين في إطار زيارة الرئيس الصيني إلى مصر”.وحضر الندوة الدكتور عصام خميس نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي والدكتورة تيان لولو المستشارة التعليمية بالسفارة الصينية بالقاهرة، والسفير الصيني سونغ آيقوه بالإضافة إلى السفير أحمد والي نائب رئيس الجمعية.


وتحدثت “د.تيان لولو” في خطابها الذي ألقته بالجمعية عن الاتفاق مع وزارتي التعليم في البلدين على رفع معدلات التبادل الطلابي حيث أنه في مصر يدرس 3000 طالب صيني في القاهرة، بينما يدرس 1000 طالب مصري في الصين ولذلك سيتم زيادة منح الدكتوراه من 20 إلى 100 منحة سنويا.
وسيتم  إرسال 80 صيني لتعليم اللغة الصينية في الجامعات والمدارس.


السفير الصيني سونغ آيقوه



وأضاف الدكتور عصام أن الأجيال الجديدة هي التي تساهم في بناء المستقبل لمصر، وعلاقات البلدبن ممتدة منذ القدم و ساهمت في بناء ولعب دور في الحضارة الإنسانية.

و أن الدولة المصرية أدركت بعد ثورة يناير أن التعليم هو الوسيلة الوحيدة لبناء الدولة الحديثة.

وأكد على أهمية التعاون مع الصين في التعليم التكنولوجي.

وتحدث عن أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين،فالجامعات المصرية أسست منذ عام ١٩٥٧ أول قسم للغة الصينية ويوجد حاليا ظاهرة “حمى تعلم اللغة الصينية”.

الدكتور عصام والدكتور ناصر


وأبرز عصام ماقامت به مصر في مجالات البحث العلمي حيث قامت بنشر ١٦١٥ بحث علمي في ١٦ مجال بحثي مختلف خاصة الفيزياء والفلك والكيمياء وعلوم المواد والمناعة والصيدلة والطاقة وخاصة من جامعات قناة السويس والقاهرة وعين شمس والفيوم.

وقال أن الجانب المصري يقدم 20 منحة استماع لعام دراسي واحد لطلاب صينيين ، بينما يقدم الجانب الصيني 20 منحة دكتوراه
وأفصح في خطابه عن الاتفاقيات الثنائية بين الجامعات الصينية والمصرية ومن بينها:

1-انشاء معمل لبحوث الطاقة في مدينة سوهاج بتمويل مشترك وأن تهتم المرحلة الأولى بالطاقة الشمسية ثم الرياح.

2-التعاون في بحوث الأمراض المستوطنة والمواد البترولية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان