رئيس التحرير: عادل صبري 04:52 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

اليوم.. تظاهرات بآداب القاهرة للطالبة بحقوق الطالبة المتوفاة ميادة محمد

اليوم.. تظاهرات بآداب القاهرة للطالبة بحقوق الطالبة المتوفاة ميادة محمد

شباب وجامعات

الطالبة ميادة محمد

اليوم.. تظاهرات بآداب القاهرة للطالبة بحقوق الطالبة المتوفاة ميادة محمد

متابعات 13 يناير 2016 05:57

ينظم طلاب كلية الآداب بجامعة القاهرة اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية تضامنًا لوفاة الطالبة ميادة محمد الداخلي، بالفرقة الثالثة بقسم اللغات الشرقية، والتي وافتها المنية صباح يوم الثلاثاء أثتاء أداء الامتحان .

وتقدم الاتحاد بالتعازى فى وفاة الطالبة بالفرقة الثالثة قسم اللغات الشرقية بالكلية، واضاف الاتحاد فى بيان له، أنه سيتصدى لكل معتد على الطلاب مهما كانت كينونته ومنصبه، مؤكدا على عدم اقتصار دورهم على النشاط الطلابى فقط، مطالبا فتح تحقيق من قبل إدارة الكلية ومراقبة إدارة الجامعة فى هذا واستجواب كل من كان فى موقع الحدث، ومحاسبة المسئولين عن هذه الواقعة وعدم التهاون فى حقها.

واشار إلى أن حق الطالبة لن يضيع كغيرها، كما طالب بالإيقاف المؤقت عن العمل لكل من كان له دور فى هذه اللجنة لحين الفصل فى هذه القضية، معلنا عن تنظيمه لوقفة للتضامن مع حق الطالبة والتأكيد على المطالب التي ذكرت، وذلك اليوم الاربعاء فى الساعة 11 صباحًا، بساحة الكلية.

وكانت  الممرضة المسؤولة بعيادة كلية آداب جامعة القاهرة، قد قالت ان الطالبة ميادة محمد، تُوفيت داخل غرفة الامتحان بعد هبوط حاد بالدورة الدموية أدى لسكتة قلبية.

وأشار الممرضة، في تصريحات صحفية  إلى إنهم لم يقولوا ذلك أمام الطلبة حتى لا يحدث ذعر، وأنهم ذهبوا بها إلى العيادة وتم عمل الإسعافات الأولية لها ولكنها لم تستجب فذهبا بها لمستشفى الطلبة ولم تستجب أيضًا.

وتوفيت ظهر  الثلاثاء، الطالبة ميادة، بالفرقة الثالثة بكلية الآداب قسم اللغات وذلك عقب تعرضها لأزمة قلبية أثناء أدائها امتحان منتصف العام، وتم نقل الطالبة إلى مستشفى الطلبة بالجيزة، ولكن توفيت عقب دخولها المستشفى.

وقال الدكتور خالد رمضان، مدير مستشفى الطلبة، إن الطالبة ميادة، وصلت إلى المستشفى وكان قلبها متوقف، وحاول الفريق الطبي بعمل الإسعافات الأولية ولكن لم تستجيب.

ومن جانبه، قال الدكتور معتز عبدالله ،عميد كلية الآداب بجامعة القاهرة، إن الطالبة كانت تؤدي امتحانات الفصل الدراسي الأول لعام 2015/2016، وتعرضت لأزمة قلبية وحالة إغماء وتم نقلها إلي المستشفى للكشف عليها ولكن توفت فور وصولها.

جدير بالذكر، أن الطالبة - من العشرة الأوائل - حدث لها هبوط في الدورة الدموية أدى لأزمة قلبية أثناء تأديتها لامتحان مادة التفكير العلمي، بمدرج 205، عقب سحب الدكتور المراقب ورقة الإجابة منها متهمها بالغش بسبب رنين الهاتف الخاص بها في شنطتها ، مما أدى لهبوط مفاجئ ووافتها المنية .

أخبار ذات صلة:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان