رئيس التحرير: عادل صبري 02:22 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

" طلاب مصر" يطلقون حملة توقعيات ضد حل الاتحاد

 طلاب مصر يطلقون حملة توقعيات  ضد حل الاتحاد

شباب وجامعات

رئيس اتحاد طلاب مصر المنحل

مطالبين رئيس الجمهورية بحل الأزمة

" طلاب مصر" يطلقون حملة توقعيات ضد حل الاتحاد

محمد عبدالمقصود 26 ديسمبر 2015 14:22

أطلق اتحاد طلاب مصر استمارة لجمع التوقيعات من الأحزاب والنقابات والبرلمانيين والشخصيات العامة رفضا لقرار اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات  بحل الاتحاد، بعدما قبلت أحد الطعون المقدمة بشأن خطأ إجرائي في انتخابات نائب رئيس الاتحاد بجامعة الزقازيق.

 

وقال بيان صادر عن الاتحاد اليوم السبت، إن استمارة التوقيعات تتضمن مطالبة رئيس الجمهورية ورئبس مجلس الوزراء بالتدخل فورًا لوقف هذه ما وصفوه بـ"المهزلة" التي تعبث بإرادة الطلاب وتصويتهم الحر لاختيار ممثليهم المنتخبين في اتحادات الطلاب .

 

وأضاف البيان إن ما حدث يزيد من فجوة الثقة بين الشباب والنظام السياسي القائم ويعمق واقع هجرة الشباب للمشاركة الفاعلة في الحياة العامة والاستحقاقات الانتخابية مؤكدين أن  أن العودة للطريقة التي كانت تُدار بها الجامعات واتحاداتها الطلابية وانتخاباتها في عصر "مبارك" لن تدفع سوى لمزيد من انهيار العملية التعليمية ما يدخل الجامعة في نفق مظلم من عدم الاستقرار.

 

وأشار البيان إلى أن انتخابات اتحادات الطلاب جرت في ظل لائحة طلابية لم يشارك الطلاب في إعدادها و لم يوافقوا عليها، و لكنهم قرروا المشاركة وتحملوا كافة العقبات في سبيل إثراء التجربة الديمقراطية داخل الجامعة، موضحين أن الطلاب المستقلين  واجهعوا  قائمة مدعومة بشكل مباشر من وزارة التعليم العالي وعدد من إدارات الجامعات ولم ينسحبوا رغم كل ما مورس ضدهم من شطب وتشويه وتهديد وإغراء ليحققوا نجاحًا باهرًا بالفوز بكافة مقاعد المكتب التنفيذي لاتحاد طلاب مصر

 

وأردف البيان "أن الأمر لم يسير على هذا النحو، فقد ماطلت اللجنة في رفع تقريرها للوزير والبت في الطعون المقدمة على العملية الانتخابية لمدة أسبوعين كاملين دون أي مبرر، لنفاجأ بقرار اللجنة بقبول أحد الطعون وإلغاء النتيجة وإعادة الانتخابات".

 

وأكد الاتحاد خلال البيان أن القرار لم يكن مفاجئًا مشيرا إلى أن الوزير أشرف الشيجي صرح منذ أيام، أن هناك جدل حول انتماءات الطلاب الذين تمكَّنوا من الفوز، كما علَّق على مواقفهم بشأن الحق في التظاهر داخل الحرم الجامعي وتضامنهم مع زملاءهم المحبوسين ما أدى إلى خروج تكهنات عدة بعدم رضا وزارة التعليم العالي والجهات الأمنية عن الاتحاد المنتخب والرغبة في حله.

 

وشدد البيان إن ما يحدث يُثبت أن هناك شُبهات جمة تدور حول التفاف الوزارة على القانون من ناحية وعلى إرادة الطلاب من ناحية أخرى وتعمُّد دفعهم إلى التشكك بالمسار الديمقراطي ودور الصناديق الانتخابية في العملية السياسية

 

وتساءل الاتحاد بقوله أين كانت اللجنة حينما أُعيدت الانتخابات على منصب نائب رئيس اتحاد طلاب جامعة الزقازيق ولماذا لم تتأكد من سلامة الإجراءات؟ لماذا قبلت "فاكسات" جامعة الزقازيق وسمحت بتصويت الطالب الجديد؟!.

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان