رئيس التحرير: عادل صبري 09:30 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو| المخترع الصغير.. ما بين التهميش والتخوين

بالفيديو| المخترع الصغير.. ما بين التهميش والتخوين

شباب وجامعات

المخترع المصري الحاصل على الجنسية اﻹمارتية

بعد حصوله على الجنسية اﻹمارتية

بالفيديو| المخترع الصغير.. ما بين التهميش والتخوين

محمد متولى -شفاف 23 نوفمبر 2015 11:13

ما بين إهمال مصر للطالب مصطفى الصاوي مخترع السد العربي الذكي إلى تخوينه وهو خارج مصر بعد أن رفع علم الإمارات التي احتضنه وتبنت اختراعه.

 

نرصد تفاصيل ما حدث مع المخترع المصرى الذي لقب بـأفضل مخترع وباحث على مستوى العالم في 2014 قبل انتقاله بكل ابتكاراته لدولة الإمارات الشقيقة بعد الحصول على الجنسية لتتبنى مشاريعه.

 

اختراع السد الذكي

يعتبر اختراع مصطفى الصاوي “السد الذكي” وسيلة فعالة من أجل  إنتاج أكبر كم من الطاقة الكهربائية على مستوى العالم، وذلك عن طريق دمج ثلاث أنواع من الطاقة المتجددة مع إضافة بعض التعديلات الهندسية عليها.
 

وجاء هذا الاختراع وقت ما كان الصاوي طالبا في الصف الثالث الإعدادي،  للقضاء على مشكلة الكهرباء واحتمالات نقص المياة بعد بناء إثيوبيا سد النهضة.|
 

وقال في تصريحات صحفية إن مكان السد الوحيد هو منطقة السلوم لما تشهده من عدم وجود سياحة لافتا أن السد سيغذى مصر باجمعها، مثل السد العالى يوجد في أسوان ويغذى جميع أنحاء مصر.

 

المخترع يطلب لقاء السيسي

ظهر الطالب على التلفزيون المصري  بعد حصوله على أفضل باحث على مستوى العالم وأفضل مخترع عن ابتكاره وقال "كلنا أولاد الرئيس عبدالفتاح السيسي، وأتمنى لقاء الرئيس، وأعرضله فكرتي ومشروعي وأقول في كل العالم أنا بن الرئيس السيسي، وأمنيتي أعرضله مشروعي وأفيد مصر.

شاهد الفيديو

 

الجنسية الإمراتية

منحت دولة الإمارات العربية المتحدة جنسيتها للمخترع المصري الصغير مصطفى الصاوي، وذلك بعد أن أهملت مصر الصاوي الذي كان يتمنى أن يتبنى وطنه فكرة مشروعه الجديد.


الصاوي يرد على اتهامه بالخيانة

علق المخترع الصغير مصطفى الصاوي أن حصوله على جنسية دولة الإمارات العربية المتحدة لا يعد خيانة لوطنه الأم مصر على الإطلاق كما يدعي البعض.
 

وأوضح صاحب اختراع السد الذكي، أنه سيكمل تعليمه بدولة الإمارات العربية على أن يقيم بها بشكل دائم لأنها قدمت له الدعم الكامل وقدرت قيمته العلمية.
 

وأضاف الصاوي في تصريحات صحفية، أنه سيبدأ تعليمه بالإمارات بالصف الثاني الثانوي، مشيرًا إلى أن مصروفات العام الدراسي بالمدرسة التي التحق بها تقدر بـ60 ألف درهم وتم تخفيض التكلفة إلى 10 آلاف درهم فقط إلى جانب تبني اختراعه وتنفيذه والاستفادة به.

 

والدة الصاوي: لو إبني خاين يبقى زويل خاين

أكدت والدة الطالب مصطفى الصاوى، إن نجلها ليس خائنًا ولم يبع وطنه وأهله قائلة: "لو ابنى خاين يبقى أحمد زويل خاين".
 

 وأضافت فى تصريحات صحفية، أن نجلها كان يشتكى لها ممن يهاجمونه  على مواقع التواصل الاجتماعى ويصفونه بالخائن، مشيرة إلى أنها طالبته  تجاهل كل الرسائل التى تأتى له”.
 

كان قد مثل الطالب المخترع مصر وجامعة المنصورة في بطولة العالم للمبدعين العرب بلندن بفكرة مشروعه، إلا أنه لم يلق أي اهتمام من مصر.


 مصر الأولى فى هجرة العلماء للخارج

تحتل مصر المرتبة الأولى فى الدول التى يهاجر منها العلماء للخارج، ووفقًا للأرقام التى كشف عنها الاتحاد العام للمصريين فى الخارج، فإن تعداد العلماء المصريين فى الخارج 86 ألف عالم، وهو ما يضع مصر فى المركز الأول فى هجرة العلماء على مستوى العالم.
 

كما تعتبر ميزانية البحث العلمي قليلة جدا  وتبلغ مليار جنيه عكس السعودية على سبيل المثال التي تنفق حوالى 3.4% من إجمالى ناتجها المحلى الذى يتجاوز 700 مليار دولار على البحث العلمى ما أهلها لحصد 45% من مجمل براءات الاختراع فى العالم العربى المسجلة عالميًا.


 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان