رئيس التحرير: عادل صبري 07:18 صباحاً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور.. جامعة المنصورة ثكنة عسكرية لمواجهة التظاهرات

بالصور.. جامعة المنصورة ثكنة عسكرية لمواجهة التظاهرات

هبة السقا 28 أكتوبر 2014 20:02

تحوَّلت جامعة المنصورة إلى ما يشبه الثكنة العسكرية بعد دخول قوات مشتركة من الجيش والشرطة للحرم، والتفافها حول مباني الكليات بعد خروج مظاهرات للمعارضة تطالب بالإفراج عن المعتقلين، إلا أنَّ اللافت للنظر أنه رغم اشتعال الأوضاع في الجامعة، إلا أن كلية الآداب تظل صامته لتثبت أنها "ملهاش في السياسة".

تشهد جامعة المنصورة تظاهرات يومية للطلاب، ويقول محمد عبد العزيز، طالب بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة، إنَّ الجامعة تشهد أحداث سياسية ساخنة كل يوم، وهناك قطاع كبير من الطلاب يشارك بها وتعتبر كلية الهندسة نقطة الانطلاق.

 

احدي الحفلات ب<a class=كلية الاداب" src="/images/ns/20078467641414488179-20141022_135909.jpg" style="width: 500px; height: 375px;" />

لم يختلف رأي عمر مجدي، طالب بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة، الذي أوضح أنَّ محيط كليته أطلق عليها الطلاب المعارضون ميدان رابعة، وأصبحوا ينطلقون بتظاهراتهم منها، ويجوبون كافة أرجاء الحرم الجامعي.

<a class=كلية الاداب بجامعة المنصورة " src="/images/ns/18537366701414488246-20141022_135911.jpg" style="width: 500px; height: 375px;" />

ونظَّم العشرات من الطلاب اليوم تظاهرة للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين، ورددوا خلالها هتافات مناهضة للسلطة، وأشعلوا الألعاب النارية والشماريخ، مما دفعه الأمن لاقتحام الحرم لفض التظاهرات واعتقلت 15 طالبًا.

افتحام قوات الامن للحرم الجامعي

كما دخلت قوات الجيش للحرم أيضًا لفض الاشتباك الذي نشب بين عددٍ من الطلاب، وأفراد الأمن الإداري، وقامت بمطاردة الطلاب بطرقات الحرم الجامعي.

دخول قوات الجيش الحرم الجامعي


وفي المقابل تظل كلية الآداب صامته، وتقول منة محمد، طالبة بالفرقة الثانية بكلية الآداب، إنها للعام الثاني على التوالي لم تشارك في أي تظاهرات أو فاعليات سياسية داخل مبنى الكلية بل تقام بالكلية العديد من الأنشطة الثقافية والفنية والحفلات التي تجذب قطاعًا كبيرًا من الشباب.
 

وأضاف رامي عثمان طالب بالفرقة الرابعة أن كلية الآداب بعيدة كل البعد عن الأحداث السياسية التي تندلع داخل أروقة الجامعة، مرجحًا السبب لبعدها عن الحرم الجامعي.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان