رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 مساءً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

معرض يلقي الضوء على الأزياء في روما القديمة

معرض يلقي الضوء على الأزياء في روما القديمة

شباب وجامعات

عرض ازياء -ارشيف

معرض يلقي الضوء على الأزياء في روما القديمة

د ب أ 18 يونيو 2013 17:44

كان رداء التوجا هو الزي الوطني في روما القديمة، وباعتباره رداء يدل في المقام الأول على رتبة أو مكانة أو منصب أو سلطة الشخص، فإن مسألة ما إذا كان الرداء مريحا من عدمه كانت ثانوية .

 

ويقدم متحف رومر- بيليتساويس، أحد أهم متاحف الحضارة القديمة بألمانيا، معرضا رائعا تحت شعار " قوة التوجا - الأزياء فى الإمبراطورية الرومانية ".

والمتحف الواقع فى مدينة هيلدسهايم بشمال ألمانيا، الذى يستمر حتى الثامن من سبتمبر القادم، هو نتيجة بحث استغرق أكثر من خمس سنوات فى المنسوجات القديمة لـ120 عالما من 35 معهد أبحاث أوروبى .

 

وقام المفكرون والعلماء برصد الملابس التى كان يرتديها الناس فى روما القديمة وكيف كان يتم تصميم الملابس لكى تكشف عن الوضع الاجتماعى لمرتديها ، وذلك باستخدام قطع صغيرة من المواد لإعادة تشكيل زى كامل.

كما كشف البحث، الذى استعان بقطع الملابس التى عثر عليها فى مواقع الدفن حيث لم تتحلل البقايا بالكامل، كيف كان يتم نسج وصباغة الملابس؟.

 

وقال ميشائيل تيلينباخ، الذى تولى تنسيق مشروع البحث :" كان الرومانى تتحدد هويته عن طريق ارتدائه التوجا، بغض النظر عن كونه من العرقية الإسبانية أو اليونانية أو السريانية"، وكنتيجة لذلك، أنفق الرومان مبالغ طائلة على ملابسهم ولكن بشكل عام كانوا يرتدون التوجا فى المناسبات الخاصة فقط، وذلك لأسباب ليس أقلها هو أن الزى يصل وزنه إلى 12 كيلوجراما ويتطلب الأمر اثنين من العبيد لمساعدة حتى شخص واحد على ارتدائه.

 

وأوضحت مديرة المتحف ريجينه شولتس: "يمكن أن تكلف الملابس ذات الجودة العالية مرتب عام بالكامل، وفى المنزل كان الرومان عادة ما يأخذون راحتهم بارتداء سترات قصيرة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان