رئيس التحرير: عادل صبري 09:55 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حماية الثورة: قتل المتظاهرين السلميين جريمة لا تسقط بالتقادم

حماية الثورة: قتل المتظاهرين السلميين جريمة لا تسقط بالتقادم

شباب وجامعات

وزير التربية والتعليم، الدكتور محمود أبو النصر

حماية الثورة: قتل المتظاهرين السلميين جريمة لا تسقط بالتقادم

محمد متولي 04 يناير 2014 10:38

أعلن ائتلاف "مراقبون لحماية الثورة" عن استنكاره الشديد ما وصفه عمليات القتل العمد والاعتقال التعسفي المستمرة في صفوف المتظاهرين السلميين، دون أدنى مراعاة لحقوق وحريات الشعب المصري، وحقه القانوني والدستوري في التعبير السلمي عن الرأي.

 

وأضاف الائتلاف في بيان صادر اليوم أنه سبق وحذّر من استمرار تلك الآلية المرفوضة داخليًا وخارجية، والتي من شأنها أن تدخل البلاد في نفق مظلم، وتؤدّي إلى تأجيج الصراع والعنف في المجتمع، وتقود الوطن لحالة من عدم الاستقرار لا يستفيد منها سوى أعداؤه.

 

وأشار إلى أن هناك حالة من عدم الإدراك لعواقب هذه المواجهة الخاسرة مع الشعب، والتي قد تقود لحرب أهلية، يروح ضحيتها العديد من الأبرياء من أبناء هذا الوطن، ممن لا يرضون الضيم ولا يقبلون الرضوخ لمنطق القوة الغاشم، مقابل التخلي عن حريتهم وكرامتهم.

 

وأكد أن هذه المواجهة تسيء لسمعة الوطن الذي ضرب مثالاً للعالم خلال تظاهرات الخامس والعشرين من يناير والتي نجحت في إسقاط أقوى نظام ديكتاتوري في منطقة الشرق الأوسط.

 

وأشار إلى أنه يخشى من انكسار الجهاز الأمني المصري  مرة ثانية على غرار ما حدث في ثورة يناير، ما لم يتم تدارك الموقف واحترام إرادة الشعب المصري، والتعامل مع المتظاهرين بروح القانون والدستور.

 

ودعا الائتلاف لتحكيم لغة العقل، وحل الخلافات عن طريق الحوار وليس القوة، واحترام إرادة الشعب المصري والحفاظ على مكتسباته التي حققها في ثورة الخامس والعشرين من يناير وعلى رأسها الحرية والديمقراطية والكرامة الإنسانية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان