رئيس التحرير: عادل صبري 11:28 صباحاً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ناشط جامعى: لن نعود حتى إسقاط الانقلاب

بعد أن أصيبا أعز اصدقائه بفض اعتصام رابعة..

ناشط جامعى: لن نعود حتى إسقاط الانقلاب

نهال عبد الرءوف 21 سبتمبر 2013 16:28

حالة من الحزن والغضب دفعت إبراهيم السادات الطالب بجامعة قناة السويس، بأن يشارك بمسيرات دعم الشرعية بالإسماعيلية، حاملا لافتة كبيرة بها صور زملائه الذين أصيبوا خلال فض اعتصام رابعة، ولسان حاله يقول "لن أعود إلا بالقصاص لكم".

 


ويقول "إبراهيم": إن اثنين من أعز أصدقائه أصيبا خلال فض اعتصام رابعة برصاص حى ومازالا يعالجان حتى الآن، فضلا عن زملائه الطلاب الذين قتلوا واعتقلوا، الأمر الذى آثار حالة من الغضب لدى الطلاب نتيجة لما تعرض له زملائهم من قتل وقمع.



ويصف لـ "مصر العربية"، كيف تلقى نبأ إصابة صديقه محمد أمين المغربى الطالب بالسنة النهائية كلية هندسة، بطلقة فى رقبته خلال فض اعتصام رابعة، والتى تسببت له فى شلل رباعى، لتنتهى أحلامه فى التخرج والعمل وبناء مستقبل مشرق له، مؤكدا رغم ذلك فإن أسرته أصرت على المشاركة بجميع المسيرات حتى القصاص له.



وأكد على أنه سيستمر بالمشاركة حتى إسقاط الانقلاب، والإفراج عن جميع الطلاب المعتقلين، والقصاص لزملائهم من الشهداء والمصابين، مشيرا إلى أن جامعة قناة السويس مقبلة على موجة من الاحتجاجات الطلابية لم يسبق لها مثيل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان