رئيس التحرير: عادل صبري 11:09 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مندوبة أمريكا بالأمم المتحدة تنتقد موقف مصر من الاعتداءات الجنسية.. و"الخارجية" ترد

مندوبة أمريكا بالأمم المتحدة تنتقد موقف مصر من الاعتداءات الجنسية.. والخارجية ترد

سوشيال ميديا

أحمد أبو زيد - المتحدث باسم وزارة الخارجية

مندوبة أمريكا بالأمم المتحدة تنتقد موقف مصر من الاعتداءات الجنسية.. و"الخارجية" ترد

مصطفى المغربي 13 مارس 2016 14:31

نشبت مشادة كلامية بين "سامنثا باور" مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية لدى منظمة "الأمم المتحدة" والمستشار أحمد أبو زيد المتحدث باسم وزارة الخارجية على خلفية امتناع مصر في مجلس الآمن الدولي عن التصويت على قرار يُدين الاعتداءات الجنسية لجنود الأمم المتحدة.

 

وكانت "باور" قالت عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين المصغر "تويتر" "أمر محزن أن يحاول عدد من الدول تقويض قرار الأمم المتحدة".

 

الأمر الذي رد عليه المستشار أحمد أبو زيد قائلأً: "مصر ضد الاعتداء الجنسي، وضد تقويض عمل الجمعية العامة للأمم المتحدة، والعقاب الجماعي والنهج الانتقائي".

 

وتابع: "ما هو محزن أن يقوم عضو دائم بمجلس الأمن الدولي بفرض قرار من أجل الدعاية والطموح الشخصي".

وتبنى مجلس الأمن الدولي، الجمعة الماضية، بصعوبة قرارًا يتعلق للمرة الأولى بالتجاوزات الجنسية التي ارتكبها جنود لحفظ السلام، وتعد مشكلة متكررة لكنها تفاقمت في جمهوريتي أفريقيا الوسطى والكونغو الديموقراطية.

 

وينص القرار الذي اقترحته واشنطن على إعادة وحدات بأكملها إلى بلدانها في حال الاشتباه بحدوث انتهاكات جنسية أو استغلال جنسي، وفي حالة لم يتخذ بلد ما أي إجراء ضد جنوده المذنبين، يمكن استبعاده تمامًا من عمليات حفظ السلام.

 

وتم تبني القرار بأغلبية 14 صوتًا وامتناع عضو واحد هو مصر عن التصويت، وذلك بعد رفض مجلس الأمن تعديلًا اقترحته.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان