رئيس التحرير: عادل صبري 10:49 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سيف الدولة للبرلمان الأوروبي: أنتم "أُس البلاء" وهناك الآف من "جوليو ريجيني" في مصر

سيف الدولة للبرلمان الأوروبي: أنتم أُس البلاء وهناك الآف من جوليو ريجيني في مصر

سوشيال ميديا

محمد سيف الدولة

سيف الدولة للبرلمان الأوروبي: أنتم "أُس البلاء" وهناك الآف من "جوليو ريجيني" في مصر

غادة بريك 10 مارس 2016 14:12

هاجم محمد سيف الدولة، الباحث في الشأن القومي العربي، موقف البرلمان الأوروبي من الانتهاكات التي تقع في العديد من الدول العربية، معتبرًا أن قضية مقتل الطالب الايطالي "جوليو ريجيني"، هي ما لفتت انتباههم لما يحدث في مصر.

وأضاف في تدوينة مطولة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أن أوروبا لا يعنيها سوى مصالحها الشخصية، مطالبًا بعدم أخذ موقف البرلمان الأوروبي بعين الاعتبار، للقضاء على القمع وانتهاك حقوق الإنسان في مصر، على حد تعبيره.

 

قال سيف الدولة: السادة العنصريون فى البرلمان الاوروبي، هل تعلمون كم ‫جوليو ريجيني مصري ؟ حين يصدر قرارا دوليا ينتقد او يدين ممارسات السلطات المصرية فيما يتعلق بحقوق الانسان او غيرها، فان أى انسان وطنى، سيجد نفسه بين شقى الرحى، بين معاناته من الانتهاكات التى يتعرض لها مواطنيه فى الداخل ورغبته فى رفع هذا الظلم بأى طريقة، وبين رفضه لأى تدخل اجنبى فى الشؤون المصرية، وهذا بالضبط هو موقفى بعد ان اطلعت على توصيات البرلمان الاوروبي، خاصة وأنهم قد التزموا الصمت خلال السنوات الماضية تجاه الانتهاكات التى تعرضت لها المعارضة من قتل واعتقال وتعذيب، ولكن حين مست الانتهاكات واحدا منهم، اعترضوا وتكلموا وأدانوا، وهو موقف قديم ينتمى الى العقلية العنصرية الأوروبية الغربية البيضاء ضد كل شعوب العالم. فكم جوليو ريجينى مصرى، انهم بالآلاف فقدناهم او حرمنا منهم قتلا او قنصا او اعتقالا او تعذيبا او اضطهادا. ولا حياة لمن تنادى.


وتابع: " لا يجب علينا ان نفرح بموقف البرلمان الاوروبي، فالغرب لا يعرف سوى مصالحه، ومن اجلها يضحى بكل شعوب الارض، بل انه على امتداد ما يزيد عن قرنين من الزمان، لم يكف يوما عن ارتكاب كل انواع العدوان علينا، من استعمار وتجزئة وقتل وابادة وتهجير ودعم للانظمة المستبدة التابعة له ناهيك عن رعايته وحمايته للكيان الارهابى الأكبر فى العالم المسمى بإسرائيل ".


وواصل: " أضف الى ذلك انه اصبح من ثوابت السياسة الخارجية الأوروبية والأمريكية، ان تستخدم تقارير انتهاكات حقوق الانسان فى بلادنا لاستخدامها كورقة ضغط وتفاوض مع انظمتنا الحاكمة من اجل الحصول على مزيد من المكاسب والأرباح والتنازلات ".


وأضاف: " ورسالتى الى السادة فى البرلمان الاوروبي والغرب، عفوا لا نقبل بكم حكما وقاضيا، او شريكا او داعما لقضايانا، فأنتم أس البلاء ".


واستطرد " ورسالتى الى أهالينا فى مصر والأقطار العربية من ضحايا الأنظمة المستبدة، والى آلاف العائلات المصرية ، اياكم ان تراهنوا على الخواجات او ان تنتظروا منهم خيرا، سيبيعونكم فى اول فرصة، وتاكدوا انه لن يحك جلدك مثل ظفرك ".


وأردف: "ورسالتى الى القيادات السياسية والفكرية من المعارضين للنظام واستبداده، اصبروا واثبتوا ولا تراهنوا على الدعم الدولى ولا تنتظروه ولا تطلبوه، واعلموا انهم شركاء فى التخطيط والتوجيه والتمويل لكل ما حدث لنا من اجهاض او تخريب او اختراق او احتواء لثوراتنا، وأنهم الرعاة الرسميين لكل الثورات المضادة ".



وصوت البرلمان الأوروبي، في جلسته اليوم الخميس، بأغلبية ساحقة لصالح مشروع قرار يدين بقوة "تعذيب واغتيال الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في ظروف مريبة" والذي اختفى في 25 يناير، وعثر على جثته في الثالث من فبراير.


وجاء التصويت بموافقة 588 عضوًا، ورفض 10، وامتناع 59.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان