رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

نور فرحات عن التحقيق مع نجاد البرعي: "ميصحش كدا"

نور فرحات عن التحقيق مع نجاد البرعي: ميصحش كدا

سوشيال ميديا

محمد نور فرحات

نور فرحات عن التحقيق مع نجاد البرعي: "ميصحش كدا"

مصطفى المغربي 05 مارس 2016 09:16

استنكر الفقيه الدستوري الدكتور محمد نور فرحات التحقيق مع المحامي والحقوقي نجاد البرعي على خلفية تقديمه لمشروع قانون لوقف التعذيب في مصر.

 

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": “النيابة العامة وجهت للمحامي والناشط الحقوقي الأستاذ نجاد البرعى تهمة إدارة مؤسسة لإعاقة مؤسسات الدولة".

 

وتساءل: "هل يقصدون إعاقة مؤسسات الدولة عن تعذيب المواطنين باقتراح قانون يمنع التعذيب؟، ما يصحش كدة يا نجاد".

 

وتابع: "وللعلم فإن أول من فكر فى وضع مشروع اتفاقية عربية لمناهضة التعذيب ومشروع قانون نموذجي يتوافق مع الاتفاقية الدولية التى وقعت عليها مصر (وهى تتلمظ) كان هو أستاذ القانون العالمي شريف بسيونى رئيس المعهد الدولي للعلوم الجنائية فى سيراكيوز وشارك معه مجموعة مكونة من المرحوم الدكتور عبد العظيم وزير والمستشار عدلى حسين والدكتور محمد الشافعى بشير ".

 

وأضاف: "ولكن الدولة وقتها لم تكن ترتعد خوفًا من إعاقتها بل كانت تقدم على التعذيب بخطى واثقة وهي ثابتة الجنان راسخة الأركان".

 

واختتم: "أعرف سفيرًا مصريًا كان عضوًا فى لجنة مكافحة التعذيب فى جنيف وقف في المحفل الدولى يدافع عن الاستخدام المحسوب من قبل الدولة لبعض العنف والإيذاء ضد مواطنيها، وكان هذا في وقتها حديث الأوساط الدولية، هكذا تكون الدولة".

وأخلت نيابة الجيزة سبيل البرعي بضمان محل إقامته بعد خضوعه لجلسة تحقيقات، الخميس الماضي.

 

وبحسب ما ذكره البرعي في تغريدات سابقة أنه يخضع للتحقيق بعد تقديم بلاغ ضده وكلًا من المستشارين عاصم عبد الجبار وهشام رؤوف من المجلس الأعلى للقضاء بالعمل مع كيان غير شرعي وهو المجموعة المتحدة للاستشارات القانونية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان