رئيس التحرير: عادل صبري 04:26 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

خبير اقتصادي: 5 فوارق أساسية بين بوتين والسيسي

خبير اقتصادي: 5 فوارق أساسية بين بوتين والسيسي

سوشيال ميديا

بوتين والسيسي

خبير اقتصادي: 5 فوارق أساسية بين بوتين والسيسي

مصطفى المغربي 13 يناير 2016 08:57

سرد الدكتور عبد الخالق فاروق الخبير الاقتصادي 5 فوارق أساسية بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

 

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": “إية الفارق بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس المصري عبد الفتاح السيسى برغم أن كل منهما قد تسلم بلده وهى تقريبًا محطمة وعصابات المافيا تسيطر عليها ؟".

 

وتابع: "أقول لكم الفارق بين الرجلين.. أولاً الرئيس بوتين قام منذ اللحظة الأولى بتفكيك لوبى المافيا الروسية التى نهبت البلد ودمرتها وكانت محاطة بالرئيس المخمور وأسرته بوريس يلستين، بينما الرئيس عبد الفتاح السيسى حافظ على قوام هذه العصابات وجلس معها مرات عديدة وطلب منهم التبرع لصندوق تحيا مصر".

 

وأضاف: "ثانيًا.. الرئيس الروسى بوتين، لأنه يمتلك رؤية قام بإعادة بناء اقتصاد بلده بالاعتماد على موارد روسيا الذاتية بدلاً من الاقتراض من صندوق النقد الدولي ومن غيرها الذى فعله الرئيس الفاسد بوريس يلستين، بينما الرئيس عبد الفتاح السيسي استمر فى سياسة الاقتراض من الداخل ومن الخارج حتى بلغ الدين الداخلى فى عهده أكثر من أثنان تريليون جنيه والدين الخارجى بلغ 60 مليار دولار (48.3 + 12 مليار ودائع يجرى استخدامها وهى التزام على البنك المركزى أى على مصر )”.

 

وواصل: "ثالثًا.. الرئيس بوتين أعاد الاهتمام بشركات القطاع العام التى دمرها بوريس يلستين والمافيا الروسية، بينما عبد الفتاح السيسى ترك ما بقى من شركات القطاع العام لمصيرها ولا يتحدث عنها ولو كلمة واحدة وسوف يستمر فى الخصخصة بعد أن يهدأ الصخب الباقي من ثورة يناير".

 

وذكر: "رابعًا.. الرئيس الروسى بوتين، قام بإعادة تموضع استراتيجى شامل وكامل فى علاقات روسيا الدولية فخرج من عباءة الغرب والسعودية - على سبيل المزاح طبعًا - بينما الرئيس السيسى مستمر فى التبعية السياسية لمملكة آل سعود وأبناء الراحل الشيخ زايد، وكذلك المعونة الأمريكية الاقتصادية والعسكرية على حالها وبالتالي لا يستطيع وأتحدى أن يفتح فمه ضد الأمريكان وآل سعود والخليج عموماً".

 

وأردف: "خامسًا.. الرئيس الروسي، أعاد بناء القوات المسلحة الروسية لمواجهة تحديات جديدة تواجه الأمن القومى الروسى ووضع نظرية جديدة للأمن القومى ودوائر الخطر والتهديد، بينما الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى انشغل هو ومن معه بتشغيل وشغل جزء كبير من القوات المسلحة فى مشروعات اقتصادية مربحة وتوزيع السلع والخدمات بدلاً من الانشغال بإعادة بناء قطاعات الإنتاج المدنية وتجهيز الجيش لمهامه الكثيرة فى مواجهة مخاطر الأمن القومي المصري".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان