رئيس التحرير: عادل صبري 09:14 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

زياد العليمي يكتب لـ "مصر العربية" سلسلة مقالات حول العدالة الانتقالية

زياد العليمي يكتب لـ مصر العربية سلسلة مقالات حول العدالة الانتقالية

سوشيال ميديا

زياد العليمي

زياد العليمي يكتب لـ "مصر العربية" سلسلة مقالات حول العدالة الانتقالية

أحمد عيد 21 ديسمبر 2015 11:11

"العدالة الانتقالية.. مخرج بلادنا، وبديلنا للاستقرار".. عنوان سلسلة المقالات التي يكتبها زياد العليمي لـ "مصر العربية" ابتداء من الخميس القادم.

 
يطرح "العليمي" عدة تساؤلات في مقدمة السلسلة..

- هل كان عهد مبارك سنوات فساد واستبداد؟ أم أن ما حدث في سنوات حكمه أفضل ما يمكن تحقيقه في هذا الوقت كما يقول مؤيدوه؟

- هل قتل نظام مبارك الثوار كما شهدنا بأعيننا؟ أم أن من قتلهم عناصر حماس وإيران كما يقول رجال مبارك؟

- هل قتلت القوات النظامية المتظاهرين في ماسبيرو؟ أم أن المسيحيين قتلوا بعضهم البعض؟

- هل قتلت نفس القوات المتظاهرين في محمد محمود ومجلس الوزراء والعباسية؟ أم قتلهم المندسون؟

- هل احتجز الإخوان المتظاهرين في الاتحادية وعذبوهم وقتلوهم؟ أم أن المتظاهرين هم من قتلوا الإخوان؟

- هل تم فض اعتصامي رابعة والنهضة بقوة مفرطة أدت إلى قتل 600 شخص ـ بحسب التقديرات الحكومية ـ وألف شخص، بحسب التقديرات الحقوقية؟ أم أنهم انتحروا؟

- هل الأولتراس إخوان، والإخوان قتلوا الأولتراس في بورسعيد؟ أم أن هذه فرية المجرم الحقيقي؟

- هل أهل سيناء خونة يحمون الإرهابيين؟ أم ضحايا مقهورون؟ هل تم تشريد أهل سيناء وقتل رجالهم وأطفالهم؟ أم أن النظام لم يمسهم بسوء؟

- من نجح في انتخابات الرئاسة؟ مرسي أم شفيق؟ هل وقع التزوير في المرحلة الأولى؟ أم أنها كانت انتخابات نزيهة؟

- هل انتهت منظومة العدالة في مصر إلى أن أمورها تقررها الجهات الأمنية؟ أم أن كل شيء على ما يرام؟



"كل ما سبق روايات لها مؤيدون!! ولا يوجد اتفاق حول رواية واحدة رسمية نعرف منها الجاني والمجني عليه! فهل يُنتظر من مجتمع لم يجد إجابات لكل هذه الأسئلة أن يتحرك خطوة واحدة للأمام؟ كيف يمكننا دمج الضحايا في المجتمع مرة أخرى؟ كيف يمكننا أن نغلق صفحة الماضي لنتمكن من بناء المستقبل سويًا؟ ومتى يمكن أن نبدأ؟ لذا كان لابد أن نفكر في العدالة الانتقالية"..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان