رئيس التحرير: عادل صبري 07:46 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

زياد العليمي يستنكر تأخير إعلان نتيجة انتخابات الاتحادات الطلابية

زياد العليمي يستنكر تأخير إعلان نتيجة انتخابات الاتحادات الطلابية

سوشيال ميديا

زياد العليمي

زياد العليمي يستنكر تأخير إعلان نتيجة انتخابات الاتحادات الطلابية

مصطفى المغربي 16 ديسمبر 2015 09:51

استنكر البرلماني السابق زياد العليمي تأخير إعلان نتيجة انتخابات الاتحادات الطلابية حتى الآن.

 

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "حول الانتخابات الطلابية، ٢٠٠٧ أصدر رئيس الجمهورية بصفته اللائحة الطلابية وعدل رئيس الوزراء اللائحة التنفيذية عام ٢٠١٣، ثم أصدر سيد عبد الخالق وزير التعليم العالي في حكومة محلب ٢٠١٤، اللائحة المالية والإدارية، وعدلها الوزير الحالي".

 

وتابع: "أعلن بدء انتخابات الاتحادات الطلابية هذا العام، بهذه اللائحة وتعديلاتها، بعد أن تم تشكل قائمة "صوت طلاب مصر" التي تم تقديمها باعتبارها قائمة النظام، وسط إدعاءات حول دعم مرشحيها من قبل إدارات الكليات والجامعات، وتوفير دعم مادي مهول لها".

 

وأضاف: "أجريت الانتخابات ففشلت القائمة المذكورة في كسب ثقة الطلاب، فلم ينجح منها سوى ٣ طلاب أصبحوا أعضاء لجان مساعدة غير ممثلة في اتحاد طلاب مصر، ونجح المستقلين في حصد مقاعد الاتحاد كاملًا".

 

وواصل: "سألت عدد من وسائل الإعلام بعض أعضاء الاتحاد الناجحين عن موقفهم بالنسبة للطلاب المعتقلين، فأعلنوا أنهم ممثلين رسميين لكل الطلاب المصريين بما فيهم المعتقلين، وسيعملون على ضمان محاكمات عادلة لهم، وعدم انتهاك حقوقهم كمتهمين وكطلاب، وعن موقفهم من التظاهر أعلنوا التزامهم بأحكام الدستور والتزامات مصر الدولية باعتبار التظاهر حق للمواطنين المصريين وفي القلب منهم الطلاب".

 

وأردف: "رغم انتهاء الانتخابات وإعلان عدد الأصوات للمرشحين، إلا أن الوزارة تتلكأ في إعلان الاتحاد رسميًّا".

 

واستطرد: "اليوم صرح الوزير بأن تأخير إعلان الاتحاد رسميًّا يرجع لمراجعة الوزارة للوضع القانوني للاتحاد، لأن لائحة ٢٠٠٧ أصدرها رئيس الجمهورية وتعديلاتها صدرت من مجلس الوزراء، ولم يقرها رئيس الجمهورية بالإصدار".

 

وأوضح: "رغم صحة إجراء الانتخابات قانونًا، إلا أننا إذا أردنا تصديق رواية الوزير، سنكتشف أن وزير التعليم العالي، هو المخول قانونًا بإعلان بدء، وتشكيل اللجنة المشرفة، ومتابعة كافة إجراءات العملية الانتخابية، فإذا ثبت أن هناك خطأ في إجراء الانتخابات بهذه اللائحة، يصبح متهمًا بإهدار المال العام، لأنه أصر على إجراء الانتخابات بلائحة يدعي وجود خطأ إجرائي في إصدارها".

 

واختتم: "لما تدوروا على ترزي يعطي الغطاء القانوني لأفعالكم اللي بتهدر قيمة القانون، ع الأقل دوروا على ترزي شاطر، ادعموا اتحاد طلاب مصر على الهاشتاج ده، ‏ادعم اتحاد طلاب مصر‬".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان