رئيس التحرير: عادل صبري 11:16 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فيس بوك ينقلب مجددًا على الداخلية بسبب فتاة "شبرا الخيمة"

فيس بوك ينقلب مجددًا على الداخلية بسبب فتاة شبرا الخيمة

سوشيال ميديا

مظاهرة مصرية - أرشيفية

فيس بوك ينقلب مجددًا على الداخلية بسبب فتاة "شبرا الخيمة"

محمد درويش 02 ديسمبر 2015 17:43

أثارت واقعة تعذيب فتاة بقسم ثان شبرا الخيمة سخطًا كبيرًا لدى رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".


الفتاة هاجر محمد إبراهيم، 17 سنة، طالبة بالمرحلة الثانوية ومقيمة بشبرا الخيمة، أكدت تعرضها للتعذيب الجسدي والنفسي داخل قسم ثان شبرا الخيمة، وقالت أن أحد الضباط أجبرها على خلع ملابسها والتحرش بها، لإجبارها على الاعتراف بواقعة سرقة لم ترتكبها، بحسب وصفها.


وقالت الفتاة أن الواقعة حدثت الخميس الماضي، عندما داهم ضباط مباحث قسم ثان شبرا الخيمة، منزلها وقبضوا عليها، بتهمة سرقة مشغولات ذهبية من منزل خالتها، وتم اقتيادها إلى القسم، وعرضها على النيابة في اليوم التالي.

عبر كثير من النشطاء عن استيائهم من الواقعة..

وعلى الجانب الآخر شكك البعض في صحة الواقعة، معتبرين أن الهدف منها تشويه سمعة الشرطة المصرية.

وقبل أسبوعين، عبر رواد فيس بوك عن تضامنهم مع ضحايا التعذيب بوزارة الداخلية في محافظتي الأقصر والإسماعيلية. 


شاهد الفيديو..

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان