رئيس التحرير: عادل صبري 06:03 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ردود أفعال المشاهير على صراع "في حب مصر" و"التحالف الجمهوري"

ردود أفعال المشاهير على صراع في حب مصر والتحالف الجمهوري

سوشيال ميديا

قيادات "في حب مصر" و"التحالف الجمهوري"

ردود أفعال المشاهير على صراع "في حب مصر" و"التحالف الجمهوري"

غادة بريك 25 نوفمبر 2015 21:46

أثارت الاتهامات المتبادلة بين قيادات قائمة "التحالف الجمهوري" وقائمة "في حب مصر" المرشحين في الانتخابات البرلمانية جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي في الأونة الأخيرة.


بدأ الصراع عندما اتهمت المستشارة تهاني الجبالي، المنسق العام لقائمة التحالف الجمهوري، قائمة "في حب مصر" بعقد صفقة مع الولايات المتحدة الأمريكية لإعادة جماعة الإخوان المسلمين إلى الحياة السياسية.

 

وأضافت الجبالي، في مؤتمر صحفي عقدته أول أمس الاثنين، بمقر التحالف الجمهوري في جاردن سيتي، أن قيادات "في حب مصر" اجتمعوا مع شخص يدعى محمود صبري، قالت إنه ممول الإخوان بالكويت، للحصول على أصوات الإخوان نظير إعادتهم للمشهد السياسي، واصفة ذلك بـ "الاختراق للأمن القومي المصري".


وجاء الرد من اللواء سامح سيف اليزل، المنسق العام لقائمة "في حب مصر"، أن تلك التصريحات لم تؤثر على تصويت الناخبين للقائمة، من خلال مابينَه استفتاء ميداني.


وأضاف في مداخلة هاتفية في برنامج هنا العاصمة، مع الإعلامية لميس الحديدي على قناة "CBC" الفضائية، أن الهيئة القانونية تبحث مايجري في حال تقديم بلاغ إلى النيابة العامة لمواجهة التصعيد الذي قد يحدث من جانب الجبالي.


فيما اشتعلت حرب التصريحات بين الفريق حسام خير الله، القيادي بقائمة التحالف الجمهوري، وبين أسامة هيكل، وزير الإعلام الأسبق والقيادي بقائمة في حب مصر، حيث قال الثاني في لقاء له بإحدى القنوات الفضائية، أن "خير الله" ليس فريقًا؛ لأن المخابرات لا يوجد بها هذه الرتبة، وإن الفريق رتبة عسكرية، في حين المخابرات العامة جهاز مدني، وانتحال صفة عسكرية يستوجب المحاسبة من النيابة العسكرية.

 

وجاء رد الفريق حسام خير الله قائلًا علي إحدى القنوات الفضائية: "سبب الخلاف بيننا وبين قائمة في حب مصر هو اللواء سامح سيف اليزل منسق القائمة، الذى حرض أسامة هيكل ضدى لكي يقول إني لست فريقًا، وأمتلك ما يثبت أن رتبتي فريق وليس لواء".

 

المعركة الدائرة بين المرشحين في الانتخابات البرلمانية وصلت أصداؤها إلى مواقع التواصل الاجتماعي، وكتب المحامي خالد أبوبكر، في تغريدة بثها عبر حسابه الشخصي الشخصي بموقع التدوين المصغر "تويتر": "في حب مصر..الصبح طلعو إخوان، بالليل أصبحوا عملاء للأمريكان ، اصبروا عليها ساعتين كمان وهاتقول عليهم متفقين مع داعش. المادة الخام للعته السياسي".


واستنكرت داليا زيادة مدير المركز المصري للدراسات الديمقراطية الحرة، وكتبت عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: "ما يحدث بين قائمتي في حب مصر والتحالف الجمهوري شيء مؤسف.. تبادل اتهامات، وكلام فيه تقليل للطرف الآخر، وتصريحات عنصرية من قيادات كبير".


وتساءلت: "أليس فيكم رجل رشيد يوقف المهزلة دي؟ أنتم أكبر من كرسي في البرلمان أصلاً! بتتخانقوا على إيه؟".


بينما حذر الناشط السياسي حازم عبد العظيم من خطورة الاتهامات، فكتب عبر حسابه الشخصي الشخصي بموقع التدوين المصغر "تويتر": " حب مصر بتنسق مع الإخوان ! ده كلام يتهز له العرش الرئاسي يا سيادة المستشارة ! ويطال اﻷجهزة السيادية التي تتبنى قائمة في حب مصر ! قائمة الرئيس".


وعلقت الناشطة السياسية إراء عبد الفتاح على الأمر بطؤيقة ساخرة، فكتبت عبر حسابها الشخصي الشخصي بموقع التدوين المصغر "تويتر": "على العموم أنا مصدقة طنط تهاني لما قالت إن في حب مصر دول بيتمولوا من الإخوان ولازم تنتخبوا قائمة طنط تهاني أعطوا فرصة للشباب والدم الجديد".


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان