رئيس التحرير: عادل صبري 12:42 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مشاهير فيس بوك وتويتر يرفضون اتهام أبو الفتوح بالخيانة العظمى

مشاهير فيس بوك وتويتر يرفضون اتهام أبو الفتوح بالخيانة العظمى

سوشيال ميديا

عبد المنعم أبو الفتوح، مؤسس حزب مصر القوية

مشاهير فيس بوك وتويتر يرفضون اتهام أبو الفتوح بالخيانة العظمى

محمد درويش 23 نوفمبر 2015 13:36

أدان مشاهير عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وموقع التدوين المصغر "تويتر" اتهام عبدالمنعم أبو الفتوح، مؤسس حزب مصر القوية، بالخيانة العظمى، على خلفية دعوته لانتخابات رئاسية مبكرة.


وأعلن هيثم أبو خليل عن تضامنه مع أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية في تدوينة عبر "فيس بوك" قال فيها: "متضامن مع الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح فما يحدث هي تصفية حسابات قديمة يقوم بها السيسي وتسريبات حواره مع ياسر رزق تؤكد أن أبوالفتوح عامله هسهس".

وعلق الكاتب وائل قنديل على الهجوم الإعلامي على أبو الفتوح، قائلًا: "تخيل لو أن أبو الفتوح قال إن السيسي لا شرعية له، ودعا الشعب للثورة عليه وتغييره بالقوة! تحيا كوريا الشمالية".

 

ورأى الشاعر عبد الرحمن يوسف أن ما يحدث مع أبو الفتوح دليل على تخبط النظام الحاكم في مصر، بحسب تدوينة نشرها عبر "فيس بوك": "شكرا للمعتوه الذي حول أبو الفتوح للتحقيق ... عرفنا كم هو مرعوب وكم نحن أقوياء !".

واستنكر رئيس حزب غد الثورة أيمن نور الحملة الإعلامية على أبو الفتوح قائلًا: "لا تربطني صله شخصية بالدكتور أبوالفتوح وهذا لا يمنعني من الشعور بالقرف من تلك الحمله الفاشستيه التي توجه للرجل لرأي أبداه صحيحا كان أو خاطئا".

 

فيما قال الكاتب والمحلل السياسي الأردني ياسر زعاترة أن هجوم الإعلام على أبو الفتوح هدفه بث الخوف من مهاجمة الرئيس السيسي.


وقال في تغريدة عبر "تويتر": "دعوة أبو الفتوح لانتخابات رئاسية مبكرة لا معنى لها، لكن الحملة عليه هي كما قلنا لبث الرعب في أوصال الجميع. لا صوت يعلو فوق صوت الجنرال".

 

وأدان الأديب والروائي علاء الأسواني الهجوم الإعلامي على أبو الفتوح قائلًا: "أختلف فكريا مع عبد المنعم أبو الفتوح لكنى أرفض أن يهان أو يحاكم اى انسان بسبب رأيه .هل أصبح كل من يعارض السيسي خائنا ؟ هل هذه حرية التعبير ؟".

وعلقت الكاتبة الصحفية نادية أبو المجد على أنباء التحقيق مع أبو الفتوح في تغريدة عبر "تويتر": "لكن المطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة ايام د مرسي كان فرض عين ومهد وتبرير للانقلاب".

وأكد هيثم محمدين دعمه لأبو الفتوح في تدوينة عبر "فيس بوك".

وعلق الشاعر الفلسطيني تميم البرغوثي على اتهام أبو الفتوح بالخيانة العظمى قائلًا: "التراب الذي يمشي عليه عبد المنعم أبو الفتوح أكرم من الذين يتهمونه بالخيانة اليوم".

وتابع: "الرجل الشجاع الطيب الوطني، الوحيد الذي جمع الإسلامي الثوري والعلماني الثوري منذ ٢٠١١، المسعف الجرحى في محمد محمود، الوحيد الذي رفض لقاء المجلس العسكري، الرافض لكامب ديفيد، الوحيد بين المرشحين الرسميين الذي سمى إسرائيل عدوا في العلن وفي برنامجه الانتخابي، الذاهب لغزة تحت الحصار، الرافض للحرب الأهلية في المشرق، والرافض للاستبداد والاستعمار، لا يستعين بهذا على ذاك، الذي لم أجد له عيبا إلا فرط تهذيبه وحيائه".

وأضاف: "والرجل الذي لا يساء فهمه إلا لإفراطه في الحرص على ألا يساء فهمه، والذي ما زلت على يقين أنه الفائز الحقيقي في الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية في ٢٠١٢، والذي كان حلا وسطا بين الإخوان والناصريين، فأصرا على محمد مرسي وحمدين صباحي ثقة في وعود العسكر لكل منهما، فجر عليهما عنادهما ما جره من نهايتهما".‫

وتقدم سمير صبري المحامي ببلاغ لنيابة أمن الدولة العليا ضد عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية يتهمه فيه بالخيانة العظمى.

 

وأشار صبري إلى أن أبو الفتوح قال أن "البلد تُدار بشكل خاطئ ولابد من انتخابات رئاسية مبكرة".
 


وكان أبو الفتوح، قد دعا لانتخابات رئاسية مبكرة، خلال حديثه في برنامج "بتوقيت القاهرة" الذي تقدمه الإعلامية "نوران سلام" على قناة BBC عربي، قائلًا: "البلد لا يتحمل الفوضى والمظاهرات، لذا يجب أن يتم انتقال السلطة سلميًا عن طريق الإعلان عن انتخابات رئاسية".

وأشار مؤسس حزب مصر القوية إلى أنه أصبح ممنوعًا، من الناحية العملية، من الظهور في التليفزيون المصري.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان