رئيس التحرير: عادل صبري 12:27 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

نادر فرجاني ينتقد سياسات سحر نصر وزيرة التعاون الدولي

نادر فرجاني ينتقد سياسات سحر نصر وزيرة التعاون الدولي

سوشيال ميديا

نادر فرجاني

نادر فرجاني ينتقد سياسات سحر نصر وزيرة التعاون الدولي

مصطفى المغربي 11 أكتوبر 2015 10:32

انتقد نادر فرجاني أستاذ العلوم السياسية سياسات الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي متوقعًا سعيها نحو رفع أسعار الوقود.

 

وقال في تدوينة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "التعديل الوزاري الأخير استبعد وزيرة للتعاون الدولي مناصرة أو على الأقل قابلة بتنفيذ السياسات الاقتصادية لتحالف واشنطن (البنك الدولي، وصندوق النقد الدولي ووزارة الخزانة الأمريكية- التي رسخت تطبيقها في مصر لجنة سياسات المجرم جمال مبارك وعصابته)”.

 

وتابع: "تلك السياسات موجهة لخدمة الرأسمالية في العالم وعلى الأغلب تضر بمصالح الغالبية الأكبر من الناس، الفقراء والضعفاء، داخل البلد التي تطبقها بلا تعقل وتفضي إلى انتشار البطالة والفقر وزيادة الاستقطاب الاجتماعي من خلال تفاقم التفاوت في توزيع الدخل والثروة، وتؤتي نتائج مماثلة على صعيد العالم كله ولذلك تسببت في أزمات اقتصادية حادة على مستوى العالم كله”.

 

وأضاف: "على المستوى الشخصي لا أكن لوزيرة التعاون الدولي الجديدة إلا المودة، ولكنني ضد الإستوزار من موظفي البنك الدولي وشقيقه صندوق النقد الدولي".

 

وواصل: "فهؤلاء بالتعريف، مناصرون لهذه السياسات التي أنتجت الآثام الموردة أعلاه في مصر وإلا لما وظفهم البنك الدولي أساسًا، أو انهم يعملون على تطبيقها بصرامة أملاً في العودة إلى البنك أو الصندوق في منصب أعلى، بالطبع، عند زوال المنصب الوزاري في مصر”.

 

وذكر: "المثال الشهير على هذا المسار الوظيفي هو محمود محيي الدين الذي اشرف كوزير للاستثمار على تصفية كثير من مشروعات القطاع العام تحت دعوى الخصخصة المتبناة من تحالف واشنطن، وشابها فساد فاجر ونهب أثيم لثروات شعب مصر".

 

وأردف: "وكان من الواجب تقديمه للمحاكمة على دوره في المخالفات القانونية التي شابيت صفقات خصخصة كثيرة اشرف عليها، ولعل أشهرها صفقة بيع "عمر افندي" المشبوهة، لكن بعد هروبة إثر الموجة الأولى من الثورة الشعبية العظيمة في يناير 2011، كوفئ بمنصب نائب رئيس في البنك الدولي”.

 

واستطرد: "في عهد الوزارة الحالية الظالمة كسابقتها وتحت تأثير وزيرة التعاون الدولي الجديدة، توقعوا جولة جديدة من رفع أسعار مواد الوقود وأساسيات الحياة للسواد الأعظم من المصريين الكادحين التي تحظى حتى الآن بقدر من دعم الدولة للأسعار".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان