رئيس التحرير: عادل صبري 02:09 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

نادر فرجاني: النزاع على سوريا قد يشعل حرب عالمية

نادر فرجاني: النزاع على سوريا قد يشعل حرب عالمية

سوشيال ميديا

نادر فرجاني

نادر فرجاني: النزاع على سوريا قد يشعل حرب عالمية

مصطفى المغربي 01 أكتوبر 2015 09:33

توقع نادر فرجاني أستاذ العلوم السياسية أن يشعل النزاع في سوريا حرب عالمية جديدة على أن يكون وقودها المنطقة العربية.

 

وقال في تدوينة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "النزاع على سوريا قد يشعل حربًا عالمية وقودها المنطقة العربية وأهلها".

 

وتابع: "في هذه الأجواء المشحونة بالتوتر، وكثرة السلاح المتأهب، بالإضافة إلى عوامل بنيوية مهمة ونزاعات أخرى حادة بين الأطراف المتأهبة ليس هنا محل التطرق لها، يزيد احتمال اتساع نطاق الحرب في سوريا لتعم المنطقة العربية أو ما وراءها، خاصة بطول أمد النزاع الذي يرفع من احتماله الحشد العسكري ذاته وقدرة الكيان الهمجي "داعش" الملحوظة والمتزايدة على الترويج لنفسه وتجنيد المقاتلين في المنطقة، أساسًا بسبب الحكم التسلطي الفاسد في البلدان العربية، وفي خارجها".

 

وأضاف: "من المهم أن نتبين مسئولية الحكم التسلطي في عموم المنطقة العربية عن هذه المأساة الحالة والقادمة اسوأ تبعاتها، فهذه المآسي ما كانت لتحدث لولا بطش الطاغية الأسد، بنظامه الأمني الباغي، بأهله، ولولا تحرّق الرجعية العربية، بالتفاهم مع أو التواطؤ مع أجهزة مخابرات الولايات المتحدة والدولة العنصرية الباغية إسرائيل وتركيا، لإسقاط الأسد بتجييش وتمويل الميليشيات المقاتلة المتسربلة زورا بالإسلام العظيم، في نسخته الوهابية المتشددة، والتي افضت إلى تكوين "داعش" وأخواتها".

 

وواصل: "ولكن الحروب لا تنتهي بالقصف من الطائرات والصواريخ، هذه آلات تدمير حتمًا ستخرب المنطقة وتحيل أهلها ضحايا أو بقايا آدمية مشوهة، ولابد من إشراك بشر في العمليات على الأقل لإعلان انتصار الفائزين وتكريس ترتيبات ما بعد الفوز".

 

وأردف: "الخطر في حالة مصر أنه في ظل عقلية الارتزاق بالجيش المهيمنة على المؤسسة العسكرية الحاكمة، وتحت دعوى "محاربة الإرهاب"، أن يقرر الحكم العسكري الدفع بقوات مصرية إلى جحيم الحرب".

وقالت روسيا إنها نفذت أولى الغارات الجوية ضد مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا بينما قال مسؤولون أمريكيون إن الأهداف التي هوجمت لا تبدو أهدافًا لتنظيم داعش.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان