رئيس التحرير: عادل صبري 02:45 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

6 إبريل عن العفو الرئاسي: لسة في أكتر من 40 ألف معتقل سياسي

6 إبريل عن العفو الرئاسي: لسة في أكتر من 40 ألف معتقل سياسي

سوشيال ميديا

6 إبريل - أرشيفية

6 إبريل عن العفو الرئاسي: لسة في أكتر من 40 ألف معتقل سياسي

عمرو عاطف 23 سبتمبر 2015 20:29

علقت حركة 6 إبريل على القرار الجمهوري الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي بالإفراج عن 100 شاب وشابة من الصادر ضدهم أحكام نهائية بالحبس.

 

وقالت الحركة في تدوينة بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "ال 100 معتقل اللي خرجوا النهاردة دول مفروض إنت اللي تطلب منهم العفو يا سيسي .. الشباب دول مكانهم الطبيعي بره ، وإنت وأعوانك من القتلة والظالمين والفاسدين اللي مفروض مكانكوا السجون".
 


وتابعت: "اطلب منهم العفو عن كل دقيقة ضيعتها من عمرهم خلف القضبان ..اطلب منهم العفو عن كل مره اتهانت كرامتهم فيها واتضربوا واتعذبوا واتكدروا .. اطلب منهم العفو عن دراستهم اللي سابوها ومستقبلهم اللي ضاع .. اطلب منهم العفو عن كل مرة أهلهم اتعذبوا واتكدروا عشان بس يشوفوهم في زياره متكملش ساعة ..بس الأكيد إنك مهما طلبت عفو ، لا تصالح".



وأضافت الحركة: "مبروك للمعتقلين ال 100 علي حصولهم علي حق طبيعي وبسيط ومشروع من حقوقهم في دولة لا تعترف بالإنسان أصلاً .. ومتنسوش إن لسه في أكتر من 40 ألف معتقل سياسي لسه في المعتقلات ، ولسه في آلاف المختفيين قسرياً أهاليهم بقي كل أمنيتهم يعرفوا بس ولادهم عايشين ولا ميتين !".



واختتمت حركة 6 إبريل تدوينتها قائلة: "الحرية لكل المعتقلين السياسيين والمختفين قسرياً أياً كان خلافنا معهم أو إختلافنا في التوجهات والآراء .. الحرية حق مش هبة".
 

 

وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي قرارًا جمهوريًا برقم 386 لسنة 2015 بالعفو عن 100 شاب وشابة من الصادر ضدهم أحكام نهائية بالحبس، أبرزهم الناشطتان يارا سلام، وسناء أحمد سيف اﻹسلام، وجميع الفتيات المحبوسات على ذمة القضية المعروفة إعلاميًا بـ"مسيرة اﻻتحادية".
 

وشمل القرار محبوسين بموجب أحكام تتعلق بقانون التظاهر، وعددًا من الحاﻻت الحرجة صحيًا، والحالات اﻹنسانية. ففي قضية مسيرة اﻻتحادية رقم 8429 لسنة 2014 تم العفو عن 22 متهمًا، وفي القضية 12058 لسنة 2013 جنح قصر النيل الخاصة بالتظاهر في محيط مجلس الشورى تم العفو عن 18 متهما أبرزهم هاني الجمل وبيتر جلال يوسف.

 

وفي القضية 15125 لسنة 2013 الخاصة بوقف خالد سعيد، عفا الرئيس عن عدد من المتهمين أبرزهم عمر حاذق، وفي القضية 535 لسنة 2013 المعروفة بـ"خلية ماريوت" تم العفو عن الصحفي محمد فهمي فاضل.

 

وقالت مصادر رئاسية إن هذا القرار يأتي في إطار مبادرة الرئيس للإفراج عن مجموعات من الشباب، والتي أطلقها خلال لقائه مع مجموعة شباب اﻹعلاميين في ديسمبر الماضي.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان