رئيس التحرير: عادل صبري 12:04 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

رفيق حبيب: أزمة الإخوان تطرح سؤالاً حول مستقبل الحراك الثوري

رفيق حبيب: أزمة الإخوان تطرح سؤالاً حول مستقبل الحراك الثوري

سوشيال ميديا

رفيق حبيب

رفيق حبيب: أزمة الإخوان تطرح سؤالاً حول مستقبل الحراك الثوري

محمد درويش 08 يونيو 2015 18:10

رأى الدكتور رفيق حبيب، المفكر القبطي، أن أزمة القيادة في الإخوان والمنهج الثوري تطرح سؤالاً حول مستقبل الحراك الثوري.

 

وقال في تدوينة نشرها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "يبدو أن أزمة الإخوان حول القيادة من ناحية، والخلاف حول منهج الحراك والسلمية من ناحية أخرى، يطرحان السؤال المهم، حول مستقبل الحراك الثوري، وكيف يمكن انتقاله من مرحلة الصمود والاستمرار، إلى مرحلة التصعيد والانتصار".

وكشفت مصادر لـ مصر العربية، أن الدكتور محمود حسين الأمين العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين، يسعى لجمع أعضاء مجلس شورى الجماعة المقيمين بالخارج في مدينة اسطنبول التركية غدًا الثلاثاء، للحصول على تأييدهم بعد إقالته من "مكتب إرشاد مصر"، وكذلك بعد أن وجه له مجلس الشورى في تركيا نقدا شديدا لسوء إدارته و عدم الشفافية خلال العامين الماضيين.

 

وأوضحت المصادر، أن محمود حسين يدرك أن هذا الاجتماع هو الفرصة الأخيرة للم الشمل وعودته مرة أخرى إلى أمانة الجماعة.

 

يذكر أن الدكتور محمود حسين كان يرفض تماما التعاون مع أعضاء مجلس الشورى الذين خرجوا من مصر، معتبرا أنهم فقدوا عضويتهم لحظة الخروج من بلدهم رغم احتفاظه بمنصبه طيلة هذه الفتره و هو مقيما بالخارج، حيث خرج من مصر قبل أحداث 30 يونيو بأيام.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان