رئيس التحرير: عادل صبري 07:40 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

معتز عبد الفتاح: بعد سنة من حكم السيسي نعاني من مآزق عدة

معتز عبد الفتاح: بعد سنة من حكم السيسي نعاني من مآزق عدة

سوشيال ميديا

معتز بالله عبد الفتاح

معتز عبد الفتاح: بعد سنة من حكم السيسي نعاني من مآزق عدة

عمرو عاطف 08 يونيو 2015 12:40

رأى معتز بالله عبد الفتاح أستاذ العلوم السياسية أن مصر مازالت تعاني من مآزق عدة، وذلك تعقيبًا على مرور سنة على حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي 

 

ومن المآزق التى رأها معتز فى مقاله المنشور بجريدة الوطن والذى جاء بعنوان "سنة من حكم السيسى"، مأزق أى رئيس يأتى فى أعقاب ثورة انتصرت فيها القوى المحافظة، وهذا حالنا، أنه يتسلم دولة مكسورة وهو يسعى إلى إصلاحها

 

وتابع: "مأزق الإخوان أنهم يعتقدون أن مشكلتهم كانت مع الدولة العميقة ولا يعرفون أن مشكلتهم مع المجتمع العميق، أى المجتمع المصرى الذى لا يقبل أن يكون الإخوان هم المتحدثين باسم الدين فيه، ولا أن يحكمهم شخص أو جماعة لا تتفق مع مزاجهم النفسى والاجتماعى، ومشاكل مصر الآن لم تختلف كثيراً عنها فى عهد الإخوان".



وواصل: "مأزق المصريين أنهم يعتقدون أن حل مشاكل مصر يكون بشوية إجراءات وقرارات وقوانين تتخذها الحكومة فقط، وأغلب مشاكل المصريين من عيوبهم، وهم يرفضون أن يعترفوا بهذه العيوب، ويلقون اللوم على «المؤامرات والخونة» مع أنهم هم أكثر من يتآمر على البلد، ويخونون الأمانة فيها بالجهل والإهمال والتقصير والإنجاب بلا حساب".

 

واستكمل: "مأزق الثورجية اللى حولوا الثورة إلى مهنة وسبوبة فهم يعتقدون أن لهم ظهيراً شعبياً مكسوفاً أو خائفاً من أن يعبر عن نفسه، ومش مدركين أنهم، بسبب أفعالهم وفوضوياتهم، كرّهوا الناس فيهم".

 

وأشار عبد الفتاح إلى مأزق وزارة الداخلية، موضحًا أنها واجهة الدولة أمام الناس، وهى شماعة كل الوزارات اللى مش عارفة تقوم بدورها، وأضاف قائلاً: "لما أسأل ضابط بيشتغل 18 ساعة فى اليوم وبقاله 10 سنين فى الخدمة ومرتبه 5 آلاف جنيه، وهو يحمل مسئولية البلد على أكتافه صابراً، إذن المسألة محتاجة إعادة النظر فى هذا الملف برمته".

 

واستطرد قائلاً: "مأزق مؤيدى الرئيس السيسى حدث لهم حالة من الولع بالسيسى، مع ارتفاع شديد فى التوقعات، وكأن الرجل سيفاجئنا بنهر نيل جديد أو يضرب الأرض تطلع بترول، أو فجأة سنجد فى كل رغيف خبز نشتريه فرخة هدية. وده خطر".



وأردف: "مأزق كل حكام مصر كان أنهم اهتموا ببناء البنيان ولم يهتموا ببناء الإنسان، عشان كده العمارات هتزيد بس الشقق مقفولة، الشوارع هتزيد بس الحوادث أكثر، المدارس هتزيد بس الطلبة مش هيتعلموا.. وهكذا".



واختتم معتز مقاله قائلاً: "هذه هي قصة كل المجتمعات التى تعانى من التقدم المظهرى والتخلف الهيكلى .. عاشت مصر، عاشت الجمهورية".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان