رئيس التحرير: عادل صبري 12:38 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصر تطالب بالتصدي لتنظيم داعش في إطار القانون الدولي

مصر تطالب بالتصدي لتنظيم داعش في إطار القانون الدولي

سوشيال ميديا

السفير حمدي سند لوزة نائب وزير الخارجية

مصر تطالب بالتصدي لتنظيم داعش في إطار القانون الدولي

سعد الشطانوفي 02 يونيو 2015 18:46

طالب السفير حمدي سند لوزة نائب وزير الخارجية بالتصدي لتنظيم داعش الإرهابي أينما وجد في إطار القانون الدولي.

 

وعلى صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" نشرت وزارة الخارجية بيانًا بعنوان "مصر تطالب بضرورة التصدي لتنظيم داعش أينما وجد في إطار القانون الدولي".

 

وقال الوزارة في بيانها إن "مصر أكدت ضرورة التصدي لتنظيم داعش الإرهابي أينما وجد في إطار القانون الدولي، كما أكدت أهمية أن تواصل الحكومة العراقية بالوفاء بالتزاماتها تجاه تضمين السنة في العملية السياسية في العراق والانتهاء من إجراء الإصلاحات اللازمة، مؤكدة استعدادها لتوفير الدعم والتدريب اللازمين للقوات المسلحة العراقية".


جاء ذلك في البيان الذي ألقاه السفير حمدي سند لوزة نائب وزير الخارجية أمام اجتماع المجموعة المصغرة لوزراء خارجية الدول الأعضاء في التحالف الدولي للتصدي لتنظيم داعش الإرهابي، والذي عقد اليوم الثلاثاء بالعاصمة الفرنسية باريس بمشاركة نحو ٢٤ دولة وممثلين عن المنظمات الدولية ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة".

 
وبحسب ما نشرته صفحة وزارة الخارجية، "وشدد نائب وزير الخارجية على ضرورة التوصل لحل سياسي للأزمة السورية ووقف توفير التمويل والأسلحة والعتاد لتنظيم داعش أينما وجد، مشيرا إلى ضرورة وقف تدفق المقاتلين الأجانب للانضمام لتنظيم داعش والمجموعات الموالية له".

 

كما استعرض نائب وزير الخارجية الجهود التي تقوم بها مصر من خلال مؤسستها الدينية وتحديدا الأزهر الشريف ودار الإفتاء للتصدي للأفكار والأيديولوجيا المتطرفة التي يستند إليها تنظيم داعش والتنظيمات الإرهابية للترويج لأنشطتها ولتجنيد المقاتلين، مؤكدًا أن تلك الجهود تمتد إلى خارج مصر في إطار التعاون مع الدول المختلفة".


وترأس السفير لوزا الوفد المصري المشارك في اجتماع دول التحالف الدولي ضد داعش، والذي ضم السفير إيهاب بدوي سفير مصر لدى فرنسا، المستشار محمد الشناوي، وسكرتير ثان شريف رأفت.

 

كما تناول الاجتماع الجهود المبذولة للتصدي لتنظيم داعش الإرهابي وكافة الأبعاد ذات الصلة بما في ذلك البعد العسكري ووقف تدفق المقاتلين الأجانب وتجفيف منابع تمويل داعش والتصدي للفكر المتطرف للتنظيم والرسائل الدعائية التي يقوم بها على الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، فضلا عن جهود إعادة الاستقرار وإعادة تعمير المناطق التي تم تحريرها من قبضة التنظيم.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان