رئيس التحرير: عادل صبري 11:41 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

أستاذ علوم سياسية عن "حادث الكتب": سيحرقوا الأحياء وينبشون قبور الأموات

أستاذ علوم سياسية عن حادث الكتب: سيحرقوا الأحياء وينبشون قبور الأموات

سوشيال ميديا

حريق الكتب

أستاذ علوم سياسية عن "حادث الكتب": سيحرقوا الأحياء وينبشون قبور الأموات

عمرو عاطف 14 أبريل 2015 14:06

استنكر حامد عبد الماجد قويسي أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة حريق الكتب الإسلامية بفناء إحدى المدارس بمحافظة الجيزة.

 

وقال فى تدوينة بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "أحدث تجليات الثورة الدينية و التجديد الفقهي الذي تقوم به أجهزة السلطة الحاكمة في مصر .. إحراق الكتب في معاهد التعليم .. حدث ذلك في محافظة الجيزة باشراف وحضور قيادات وزارة " التربية " و" التعليم " يزينون " المحرقة " بأعلام مصر المرفوعة في الخلفية!".

 

وأضاف: "قريبا سنصل الي إحراق من كتبوا هذه الكتب من الأحياء في محاكم تفتيش وربما نبش قبور الأموات منهم ... لا غرابة في ذلك ...وهناك نماذج " تاريخية " لأنظمة تسلطية أقامت هكذا محارق و التاريخ يعيد نفسه أحيانا".

 

واستكمل: "الذين زاروا مدينة بارلين بالتأكيد يعرفون تخليدا لهكذا محرقة للكتب في متحف معروف أمام معهد علمي مشهور، سيأتي يوما ليس ببعيد يقام في موضع " المحرقة " متحفا يوضع في مدخله رموز هذه المرحلة التس ساد فيها الجهال ، وانتشرت المكارثية ..اجعلوها دعوة يتبناها ويدعو اليها كل أنصار حرية الفكر والرأي في العالم ضد التسلطية والمكارثية الجديدة في بر مصر".

وفي واقعة غريبة أثارت ردود فعل غاضبة لدى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتشار صورها على المواقع والصفحات عبر شبكة الإنترنت، قادت الدكتور بثينة عبدالله كشك، مديرة مديرية التربية والتعليم بالجيزة، حملة لحرق كتب التراث الإسلامي المتواجدة بمدارس محافظة الجيزة.

 

وتظهر في الصور المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مديرة مديرية التعليم بالجيزة وكيلة الوزارة، ومعها مدير مدرسة "فضل الحديثة" بالجيزة وهما يجمعان كتب التراث الإسلامي في حوش المدرسة ثم يقومان بحرقها بالكامل بحجة أن هذه الكتب تحرض على العنف والإرهاب.

اقرأ أيضًا:

فيديو..بطلة حرق الكتب بمدارس الجيزة تتعهد باستمرار حملتها

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان