رئيس التحرير: عادل صبري 05:44 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيس "الأهرام" يهاجم أنصار بيت المقدس بعد هجمات العريش

رئيس الأهرام يهاجم أنصار بيت المقدس بعد هجمات العريش

سوشيال ميديا

أحمد السيد النجار، رئيس مجلس إدارة جريدة الأهرام

رئيس "الأهرام" يهاجم أنصار بيت المقدس بعد هجمات العريش

محمد السوداني 30 يناير 2015 02:13

هاجم أحمد السيد النجار، رئيس مجلس إدارة الأهرام، جماعة "أنصار بيت المقدس" ، بعد سلسلة الهجمات الإرهابية التي استهدفت، مساء أمس الخميس، عدة مقرات أمنية في شمال سيناء، بحسب مصادر أمنية وطبية. 

 

وفي تدوينة له عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قال: "عاصفة من الدم المراق من زهرة شبابنا ممن لا ذنب لهم إلا كونهم مكلفين بالدفاع عن حدود هذا الوطن ليذهبوا في قوافل من الشهداء والجرحى بأيدي أحط الإرهابيين، ومكتب الأهرام القريب من مراكز الدولة في العريش يتعرض لتحطيم واجهاته الزجاجية".

 

وتابع: "حثالة الإرهابيين الذين يحملون أسماء مثل "أنصار بيت المقدس" لا يوجهون أسلحتهم لتحرير القدس المحتلة من الكيان الصهيوني، بل إلى صدور أبناء وطنهم، لأن الوطن لا معنى ولا قيمة له عندهم. ورغم رفضي القاطع لقيام أي حزب على أساس ديني".

 

وأردف: "إلا أنه ولغرض المقارنة لن ترى أحط من الموجودين لدينا، فحزب الله في الشام وجه أسلحته للصهاينة.. العدو الحقيقي وثأر ببطولة مشرفة لاستشهاد عدد من عناصره على يد القوات الصهيونية التي تعربد كيفما شاءت حيث تتكفل أموال النفط والغاز وممرات تركيا وأسلحة الغرب وقطعان الإرهابيين المتأسلمين باستنزاف القوة العربية لصالح الكيان الصهيوني.".

 

وأضاف: "الضرب بعنف وضراوة على يد الإرهابيين، وتوسيع الأفق والصدر مع المعارضين السلميين واحترام الحريات وحقوق الإنسان، والعمل على تحقيق إنجازات اقتصادية واجتماعية وسياسية حقيقية، وبناء ثقافة علمية والفصل الحاسم بين الدين والدولة هي وحدها القادرة على خلق مسار جديد يقضى على الإرهاب والحواضن الاجتماعية له والفكر المغذي له.".

وقتل 29 جنديًا وأصيب نحو 45 آخرين بينهم 9 مدنيين خلال هجمات متزامنة استهدفت، مساء أمس الخميس، عدة مقرات أمنية في شمال سيناء، بحسب مصادر أمنية وطبية.
 
 
وقالت مصادر أمنية لـ"مصر العربية"، رفضت الكشف عن اسمها، إن الهجمات استهدفت قسم شرطة العريش أول وثان، وارتكاز أمني الزهور في الشيخ زويد، ونقطة الخروبة الأمنية، ونقطة الجورة، والكتيبة 101 وفندق الجيش، بجانب مديرة أمن شمال سيناء.
 
 
وأضافت المصادر أن المسلحين استخدموا في هجماتهم التي جاءت متزامنة قذائف صاروخية وهاون، والـ ار بي جيه، والرصاص الحي، وأن قوات الجيش أغلقت مدينة العريش وتقوم بعمليات تمشيط واسعة للقبض على المهاجمين.
 
 
وأوضحت المصادر الطبية إن الحصيلة ارتفعت لـ 29 قتيلا، وعشرات المصابين وتم نقلهم لمستشفيات العريش، بعضهم في حالة خطرة. 
 
 
وقال شهود عيان لـ "مصر العربية" إن كافة الكمائن الأمنية على الطريق الدولي تعرضت لهجمات بقذائف الهاون والـ ار بي جيه، وأن طائرات الأباتشي تجوب الأجواء بحثًا عن المسلحين.
 
 
وأضافوا إن هناك أنباء عن مهاجمة الكتيبة 101 بعربة مفخخة، خلفت عددا كبيرا من الضحايا.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان