رئيس التحرير: عادل صبري 10:04 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تعليقات مشاهير فيس بوك وتويتر حول مسيرة باريس

تعليقات مشاهير فيس بوك وتويتر حول مسيرة باريس

سوشيال ميديا

مسيرة باريس ضد الإرهاب

تعليقات مشاهير فيس بوك وتويتر حول مسيرة باريس

عمرو عاطف 11 يناير 2015 20:39

تنوعت تعليقات المشاهير من السياسيين حول مسيرة باريس ضد الإرهاب واعتبرها البعض صورة العام، واعتبرها الآخر كوميديا سوداء، بينما رآها آخرون مواجهة حقيقية للرجعية والإرهاب والتطرف.


بداية كتب محمد أبو حامد، البرلماني السابق، في تغريدة له بموقع التدوين المصغر "تويتر": "العالم يهب لمواجهة الرجعية والإرهاب والتطرّف، ويؤكد صحة ما حذرت منه مصر مرارًا و تكرارًا".
 


وسخر الناشط السياسي حازم عبد العظيم من منتقدي قانون التظاهر حيث قال فى تغرده له: "يا تري كل المظاهرة اللى نازلة فى فرنسا دي واخدة تصريح وأذن للتظاهر ولا كوسة".

وذكر المحلل السياسي الفلسطيني ياسر الزعاترة فى تغريدته: "كل هذا النفوذ ليهود فرنسا، والتأثير أيضا، ومع ذلك يستغل نتنياهو هجوم باريس ليطالبهم بالعودة لـ"وطنهم". وطننا المسروق".

وسخر رجل الاعمال المصري حسن هيكل من مشاركة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو واصفًا ذلك بـ "العبث نفسه".

وأعرب فيصل القاسم المذيع بفضائية الجزيرة عن دهشته من مشاركة مليون شخص فى فرنسا من أجل 12 شخصًا، بينما مات مليون شخص فى سوريا من أجل 12 شخصًا".


وقارن الناشط الحقوقي جمال عيد بين الأنظمة المتهمة بجرائم ضد الإنسانية، على حد قوله، والتى تمسح بمظاهرات باريس لغسيل سمعته، والفلول والفسدة والقتلة الذين يتمسحون فى شعار تحيا مصر للافلات من العقاب.
 

بينم هاجم بشدة الكاتب الصحفي وائل قنديل المشاركين فى مسيرة باريس واصفًا إياهم بالقتلة والسفاحون ومرتكبو جرائم ضد الإنسانيةن مؤكدًا أنهم أشد إرهابًا من كل التنظيمات المتطرفة.


 

وعلق سيف عبد الفتاح أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة على مشاركة نتنياهو، قائلاً: "مشاركة نتنياهو بمسيرة ضد الإرهاب!! نكتة الموسم".


ورأى الشاعر عبد الرحمن يوسف أنها صورة الشهر وتستحق أن تكون صورة العام، مضيفًا "الإرهاب يحارب الإرهاب".

وشهدت العاصمة الفرنسية "باريس" توافد عدد من رؤساء دول عربية وأجنبية للمشاركة في التظاهرات، التي دعت لها نقابات وجمعيات ووسائل الإعلام وأحزاب سياسية في ساحة الجمهورية "لاريبوبليك" في قلب العاصمة التي لا تبعد كثيرا عن مكان وقوع الاعتداء.


وأعربوا عن رفضهم للإرهاب وتضامنهم مع صحيفة "شارلي إيبدو" ، كما حمل بعضهم شارة سوداء كتب عليها "أنا شارلي".


يذكر أن الهجوم المسلح على صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية، أثار الرأي العام العالمي، بعد أن أودى بحياة نحو 12 شخصًا.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان