رئيس التحرير: عادل صبري 03:43 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

نور فرحات يهاجم يوسف زيدان بعد اعتزاله "الثقافة"

 نور فرحات يهاجم يوسف زيدان بعد اعتزاله الثقافة

سوشيال ميديا

الفقيه الدستوري نور فرحات

نور فرحات يهاجم يوسف زيدان بعد اعتزاله "الثقافة"

محمد السوداني 17 نوفمبر 2014 19:41

هاجم الفقيه الدستوري، محمد نور فرحات، الأديب يوسف زيدان، بعد إعلان الأخير اعتزاله العمل العام بما فيها الأنشطة الثقافية والندوات والكتابة في الصحف حتى يتم إقالة مدير مكتبة الإسكندرية إسماعيل سراج الدين.

 

وفي تدوينة له عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قال: "افهم أن يعتزل لاعب كرة ممارسة الرياضة التى يحترفها"، مضيفًا: "أما أن يعتزل مثقف إنتاج الثقافة احتجاجا على موقف أو قرار لا يرضيه فهذه اول مرة أسمع به وهذا لا يعنى إلا أن صاحبنا كان يمن على قومه بثقافته وقرر حرمانهم منها، فعجبا".

 

وقال زيدان على حسابه الرسمي على موقع "فيس بوك" اليوم الاثنين: "اعتباراً من هذه الليلة ، سأتوقّف عن أى فعلٍ و تفاعلٍ ثقافىٍّ فى مصر و البلاد العربية.. وسأنقطع عن الكتابة الأسبوعية فى جريدتى الأهرام و الوطن (وأى جريدة أخرى).. وسأكفُّ عن كافة الاجتهادات التثقيفية والصالونات الثقافية والندوات واللقاءات الفكرية التى أُقيمها فى القاهرة والإسكندرية، وغيرهما من المدن المصرية".

 

وأضاف زيدان: "ولن أشارك من الآن فصاعداً ، فى أى حدثٍ عامٍ ، ثقافى أو غير ثقافى ، فى مصر أو فى غيرها ( و يتضمّن ذلك اعتذارى عن عدم سفرى إلى المغرب بعد غدٍ ، لإقامة عدة أنشطة فكرية و ثقافية فى الرباط )".

 

وقال زيدان: "معروف أن الدكتور جابر عصفور، وزير ثقافة مصر حالياً، كان قد قال منذ عامين ما نشرته الجرائد، وكان نصُّه بالحرف الواحد "إسماعيل سراج الدين كذّاب" ومع ذلك، أصدر قراراً فور تولّيه وزارة الثقافة بضمِّ هذا الذى وصفه بالكذّاب لعضوية المجلس الأعلى للثقافة.

 

وأشار زيدان إلى أنه: "الآن، يصدر رئيس الوزراء قراره هذا المنشور فى كل الصحف ، لتكريم الدكتور المذكور بمنصب " المستشار " الثقافى لرئاسة مجلس الوزراء، و على ذلك ، و لأن السيل قد بلغ الزُّبى ، و لأننى تأكدتُ من أننى كنت حتى اليوم أحارب طواحين الهواء".

 

وكشف أنه لن يعود عن قراره: "مادام د . إسماعيل سراج الدين باقياً فى مكانه كمدير لمكتبة الإسكندرية أو تُعلن المحكمة براءته من القضايا التى يُحاكم فيها، بسبب أعماله فى المكتبة ومادام الرئيس السيسى الذى بحكم منصبه كرئيس للجمهورية، هو بحكم القانون الخاص بالمكتبة رئيس مكتبة الإسكندرية ، لم يتدخّل شخصياً فى هذا الأمر الذى أراه دليلاً دامغاً ، على أنه لا فائدة تُرجى من أى جهدٍ ثقافىٍّ يُبذل فى هذا الوطن المنكوب المسمّى مصر" .

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان