رئيس التحرير: عادل صبري 06:05 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيس بوك يهاجم الداخلية بعد حادث مجند العريش

فيس بوك يهاجم الداخلية بعد حادث مجند العريش

سوشيال ميديا

محمد إبراهيم وزير الداخلية

فيس بوك يهاجم الداخلية بعد حادث مجند العريش

محمد درويش 06 سبتمبر 2014 14:44

هاجم نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وزارة الداخلية المصرية بعد تكذيب الناطق باسم مصلحة الطب الشرعي أحمد عبدالحميد لروايتها عن حادث "مجند العريش" أحمد حسن خليل، الذي لقي مصرعه في معكسر الأمن المركزي، بمحافظة شمال سيناء، متأثرًا بإصابات وكدمات بأنحاء مختلفة من جسده نتيجة لضربه بعصا.

 

وفي سياق متصل، أمر اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، بإيقاف الضابط، المتهم بارتكاب الحادث عن العمل، وأمر بتشكيل لجنة لإجراء تحقيق منفصل لمعرفة أسباب الحادث.

وتباينت ردود أفعال النشطاء، فمن ناحية، انتقد البعض ما أسموه "تهاون" الداخلية تجاه ضباط الشرطة، فيما أشاد البعض بقرار وزير الداخلية، فقالت "Walaa Ibrahim": "يعني الظباط عمالين يموتوا في الناس وانتوا كل شوية تقؤلوا وقف وحبس ،،،لحد امتي ،مستنين حوادث شكلها ايه عشان الجهاز يتهيكل والناس دي تتعالج نفسيا".

وانتقد"Адхем Мохаммед" وزير الداخلية قائلاً: "برافو عليك ياسيادة الوزير..الظابط قتل العسكري الغلبان فاديته إيقاف عن العمل..!!!ياوزير يالي عمرك ما حتبقي..بسبب فسادك انتا والداخلية حتخلو الناس تكفر وتثور تاني".

وهاجم "حسام حسن ابوطلبه" الضابط المتهم في الواقعة قائلاً: "حبس وايقاف ايه الضابط ده يموت زي مالمجند الشريف ده مات".

فيما قالت " سلوى النشار": "مش كفايه يا سياده الوزير لازم القضاء العادل من قتل يقتل انا مش عارفه لحد امتى هتتأخروا فالاحكام ليه لصالح مين زهقتونا حرام عليكوا".

 

وعلق " شنودة راغب": "للاسف اقصى عقاب للضابط او امين الشرطه هو النقل او بالكتير الايقاف .. مهما كانت جريمته وده اللى بيشجع الضباط والامناء انهم يعملو اللى هما عايزينه".

وتفاعل "قصة قلم" مع الواقعة قائلاً: "مفيش حاجة اسمها ايقافة عن العمل يا فندم .. في حاجة اسمها قصاص والدم بالدم مش عشانة عسكرى غلبان يروح دمة".

وتابعت "Maha Donor": "تفتكر دا حكم رادع ولا هيرجع اللي مات".

وعلى جانب آخر، أشاد البعض بقرار وزير الداخلية، فقالت " Nadia Omar": "تسلم يا سيادة الوزير هذا هو الحق. --- انتهى وكفاية لت وعجن من ندابين الغبرة والمولولين اللى عاوزين جنازة ويشبعوا فيها لطم".

وتابع "ابو علام محمد علام": "قرار شجاع من وزير الداخليه ليفهم الجميع ان مفيش حد فوق القانون وربنا يتغمد الفيد برحمته وياهم اهله الصبر".

وأضاف "زرقاء اليمامة": "الله ينور ياسيادة الوزير وزير شريف".

وكشف الدكتور هشام عبدالحميد، الناطق باسم مصلحة الطب الشرعى، عن أن المجند أحمد حسن خليل، الذي لقي مصرعه في معكسر الأمن المركزي، بمحافظة شمال سيناء، مات متأثرًا بإصابات وكدمات بأنحاء مختلفة من جسده نتيجة لضربه بعصا.
 
وفي تصريحات صحفية أعلن عبدالحميد اتخاذ عينات من المجند، لكنها لا تزال قيد البحث، غير أن التقارير الأولية تشير إلى آثار تعذيب بجسد القتيل.
 
وكذَّب عبدالحميد ما تردَّد بشأن وفاة المجند بعد تعرضه لضربة شمس، نافيًا أن تكون مصلحة الطب الشرعي قد تحدثت في هذا الإطار حول سبب الوفاة. 
 
وكانت تصريحات منسوبة إلى وزارة الداخلية قالت إن سبب وفاة المجند راجعة إلى تعرضه لضربة شمس، الأمر الذي تناقض مع ما أعلن بشأن إحالة الضابط المتورط في الواقعة إلى الاحتياط.
 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان