رئيس التحرير: عادل صبري 02:45 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

نشطاء لأردوغان: ده اللى قدرت عليه

نشطاء لأردوغان: ده اللى قدرت عليه

سوشيال ميديا

صورة لرئيس الوزراء التركى أردغان مع إسماعيل هنيه

نشطاء لأردوغان: ده اللى قدرت عليه

محمد درويش 11 يوليو 2014 18:56

صرح رئيس الوزراء التركى أردغان عن الوضع فى غزة، حيث قال: ليس بإمكاننا أن ننظر بإيجابية لعملية التطبيع مع إسرائيل وإخواننا في غزة يقتلون، وعلى إسرائيل أن تلتزم بوقف إطلاق النار فورا.

كما تابع قائلا: هناك من يقول ينبغي علينا أن نكون محايدين في الشرق الأوسط وقضية فلسطين، ولكن القضية الفلسطينية هي قضيتنا ولن ندير ظهرنا أبدا لها.

 

تباينت ردود الافعال عبر مواقع التواصل الاجتماعى، حيث  استقبل البعض الخطاب باستنكار شديد وأنتقدوا موقف أردغان الضعيف من غزة، بينما على الجانب الاخر استقبل البعض الخطاب الترحيب والأشادة, يمكن متابعة ذلك كما يلى:

 

على جانب اتجه البعض إلى نقد موقف أردغان حيث وصفوه بالضعيف تجاه الوضع فى غزة، حيث قالت "تقوى الرحمن": "هو دا اللى قدرت عليه".

 

وكتب "Rania Hamed": "طيب انت ليه اصلا عامل علاقات مع إسرائيل! !!!علشان تعود ولا متعودش".

 

وأضاف " Kimo Akmal": "ههههه ده هو الي قدر عليه طيب ابعت جيش آوي اي شي".

 

فيما قال " Bobty Mohamed": "امال فين الاسطول العثمانى ياخليفة المؤمنين علشان يحرر غزة".

 

بينما علق " Fatima Abdo": "ياسيدي وجيت علي نفسك كده ليه انا فكري انك حترسل انذار لاسرائيل لوقف القتال ولا ستحارب اسرائيل".

وانتقد "mona Ali": "ده اللى قدرت عليه ده تمامك ياأردغان ياللى المفروض تحمينا ياابن العثمانيين أرجع لأصلك".

 

وعلى الجانب الاخر ذهب البعض إلى الأشادة بتصريحات أردغان، فمدح "Mohammad Alissa" رئيس الوزراء التركى أردغان قائلا: "حلمي يكون لدينا العرب قادة مثل هذا الرجل لو كان واحد يكفي".

 

وأشادت  "جنة الرحمن" بأردغان فكتبت: "مش أي حد ياخد لقب الرجولة والراجل دا بمليون راجل".

 

وقال "حماده الملك": "والله انت فخر يااردوغان ويارب يحفظك من كل سوء".

 

وكتب "Shaymaa Altema": "رجل فى زمن إنعدمت فيه الرجولة".

يشار إلى أن الرئيس  الحكومة التركي، رجب طيب أردوغان، الخميس، إن العلاقات مع إسرائيل لن تعود إلى طبيعتها إذا لم توقف الدولة العبرية هجومها الدموي على قطاع غزة, وكما أضاف قائلا: " قال "أردوغان": "في البداية ستوقفون هذا الاضطهاد. وإذا لم يحصل ذلك لن يكون بالإمكان تطبيع العلاقات بين تركيا وإسرائيل.".

 

جدير بالذكر أن توترت العلاقات بين تركيا وإسرائيل بعد الاعتداء الذي شنته القوات الاحتلال الإسرائيلى في 2010 على سفينة "مافي مرمرة"، في المياه الدولية وهي في طريقها لمحاولة كسر الحصار المفروض على غزة، ما أسفر عن مقتل 10 ناشطين أتراك.

 

إقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان