رئيس التحرير: عادل صبري 11:36 مساءً | السبت 15 يونيو 2019 م | 11 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

«إضراب المشايخ بالسجون».. معتقلون سعوديون يعلنون انتفاضة «الأمعاء الخاوية»

«إضراب المشايخ بالسجون».. معتقلون سعوديون يعلنون انتفاضة «الأمعاء الخاوية»

سوشيال ميديا

إضراب السجون بالسعودية

«إضراب المشايخ بالسجون».. معتقلون سعوديون يعلنون انتفاضة «الأمعاء الخاوية»

محمد الوكيل 18 فبراير 2019 14:00

أعلن عبدالله العودة، نجل الداعية السعودي الشهير، سلمان العودة، عن بدء بعض المعتقلين في السجون بالمملكة العربية السعودية، الإضراب عن الطعام.

 

"عبدالله العودة" قال في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع التدوين المصغر "تويتر": "الإضراب الذي بدأه هؤلاء الإخوة في حسم، يلف النظر أيضًا للانتهاكات الممنهجة ضد كافة المعتقلين والمعتقلات، ويشير إلى أن الإفراج الشامل عن كافة المعتقلين والمعتقلات تعسفيًا هو طريق الإصلاح والتصالح مع الشعب ومقدراته وعناصره، الوطن يبدأ من هنا حيث الحقوق، إضراب المشايخ بالسجون".

وتابع: " قرار الإضراب كان بعد أن استنفد هؤلاء الإصلاحيون مثل الحامد وغيرهم كل الطرق الأخرى، وكل مرة.. الحراك الإصلاحي الدستوري في السعودية يمارس النضال في كل مكان وكل وقت، حتى ولو داخل السجون، لأجل الحقوق والإصلاح".

وأضاف: "زعماء حركة حسم الحقوقية والدستورية يفتتحون إضراباً يحتجون فيه على الأوضاع ويطالبون بحل ملف المعتقلين الذي كان شرارة العمل الإصلاحي في السعودية، الإصلاح هو الحل، والوطن يستحق الحقوق".

وتفاعل عدد كبير من رواد "تويتر" مع هاشتاج "إضراب المشايخ بالسجون"، موضحين أن ذلك أبسط حقوقهم، ومطالبين بضرورة اللإراج عنهم في أسرع وقت.

 

كما ندد آخرون باعتقال السلطات السعودية للعديد من المشايخ والعلماء، موضحين أنهم العائق الرئيسي أمام الانحراف الذي تشهده المملكة العربية السعودية في الوقت الحالي – حسب رأيهم.

وشهدت المملكة العربية السعودية، خلال العام الماضي، اعتقال المئات من النشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا التعبير عن رأيهم الذي يعارض ما تشهده السعودية من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم.

 

ومن بين المعتقلين الداعية المعروف الشيخ سلمان العودة، الذي طلبت النيابة العامة السعودية، الإعدام في بداية محاكمته في الرياض، في شهر سبتمبر الماضي، بعدما وجهت له 37 تهمة، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية.

 

ويعد سلمان العودة أحد رجال الدين المعروفين الذين أوقفوا في  سبتمبر عام 2017 ضمن حملة اعتقالات، قالت السلطات إنها موجهة ضد أشخاص يعملون لصالح جهات خارجية ضد أمن المملكة ومصالحها.

 

وتم توقيف "العودة" بعدما نشر تغريدة رحب فيها بطريقة غير مباشرة بإمكانية التوصل إلى حل للأزمة مع قطر، في ظل قطع العلاقات بين الرياض والدوحة، منذ الخامس من يونيو 2016، على خلفية اتهام الرياض للدوحة بدعم تنظيمات متشددة في المنطقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان