رئيس التحرير: عادل صبري 10:28 صباحاً | الثلاثاء 22 يناير 2019 م | 15 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

البرادعي: لا مفر من التعايش دون إقصاء.. وهكذا تفاعل رواد «تويتر»

البرادعي: لا مفر من التعايش دون إقصاء.. وهكذا تفاعل رواد «تويتر»

سوشيال ميديا

محمد البرادعي

البرادعي: لا مفر من التعايش دون إقصاء.. وهكذا تفاعل رواد «تويتر»

محمد الوكيل 19 ديسمبر 2018 10:50

دعا الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، إلى ضرورة التعايش السلمي، وعدم شيطنة الطرف الآخر، حتى لا يخسر الجميع.

 

"البرادعي" قال في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التدوين المصغر "تويتر": "من السهل أن نعيش في الماضي وأن نشيطن الآخر أياً كان توصيفه، نظام قديم -  جديد، إسلامي - علماني، اشتراكي - رأسمالي، في معادلة صفرية يخسر فيها الجميع".

 

وتابع: "من الصعب أن ندرك- كما فعل غيرنا -  أنه لامفر من العيش معاً دون تمييز أو إقصاء في إطار صيغة توافقية، إن أردنا استشراف المستقبل".

وتفاعل عدد من رواد "تويتر"، مع تغريدة البرادعي، حيث أيد البعض ما قاله، موضحين أن التعايش السلمي أساس التصالح في المجتمعات، فيما هاجمه آخرون، بدعوى أنه يصعب تطبيق ذلك على أرض الواقع.

يذكر أن الدكتور محمد البرادعي، تقدم باستقالته من منصب نائب رئيس الجمهورية للشئون الخارجة، إلي الرئيس السابق المستشار عدلي منصور، عام 2013، وتحديدًا بعد ساعات من فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، يوم 14 أغسطس عام 2013.

 

وغادر البرادعي، وقتها إلى النمسا وابتعد عن المشهد السياسي في مصر، مكتفيًا بعد هجرته بظهور من حين لآخر على "تويتر".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان