رئيس التحرير: عادل صبري 06:21 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الأمم المتحدة ترفض مشروع قرار يدين «حماس».. ومغردون: «صفعة للاحتلال»

الأمم المتحدة ترفض مشروع قرار يدين «حماس».. ومغردون: «صفعة للاحتلال»

سوشيال ميديا

الجمعية العامة للأمم المتحدة

الأمم المتحدة ترفض مشروع قرار يدين «حماس».. ومغردون: «صفعة للاحتلال»

محمد الوكيل 07 ديسمبر 2018 10:20

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مع تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء أمس الخميس، ضد مشروع قرار أمريكي يدين حركة المقاومة الفلسطينية "حماس".

 

وتعليقًا على ذلك، قال عزت الرشق، عضو المكتب السياسي لحركة حماس: "نرحّب برفض الجمعية العامة للأمم المتحدة تمرير قرار يدين المقاومة الفلسطينية، ونثمّن موقف الدول التي صوّتت ضدّه، ونعتبره انتصارًا لقيم الحق والعدالة، ورفضًا لانحياز إدارة ترمب للاحتلال، مما يعكس مجدّدًا الدعم الدولي لقضية شعبنا وتأكيدًا على حقّه في مقاومة الاحتلال بكل الوسائل".

وتابع: " نجدّد شكرنا وتقديرنا لمواقف كل الدول التي وقفت مع حقوق شعبنا الفلسطيني العادلة، وجهودها التي بذلك لرفض تمرير إدانة مقاومته، وندعوها إلى استمرار هذه المواقف وتعزيزها لوضع حدّ لانحياز الإدارة الأمريكية للاحتلال، ولمواصلة عزل وحصار هذا الكيان الغاصب، ليوقف إجرامه ضد أرضنا وشعبنا"

كما دشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر"، هاشتاج بعنوان "الأمم المتحدة"، تصدر قائمة التريندات الأكثر تداولاً في مصر.

وأشاد رواد السوشيال ميديا، بتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة، موضحين أن "حماس"، ستظل شوكة في حلق الاحتلال الإسرائيلي، فيما رأى آخرون أن الأمم المتحدة غير قادرة على تنفيذ قراراتها.

وصوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء أمس الخميس، ضد مشروع قرار أمريكي يدين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لإطلاقها صواريخ على إسرائيل، في خطوة اعتبرتها الحركة "صفعة" لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

 

وفشل مشروع القرار الذي تقدمت به السفيرة الأمريكية نيكي هايلي في الحصول على أغلبية الثلثين اللازمة لإقراره، وذلك بعد أن نجحت الكويت بأكثرية ثلاثة أصوات فقط في تمرير قرار إجرائي ينص على وجوب حصول مشروع القرار على أكثرية الثلثين لاعتماده، وهي أغلبية تعذر على واشنطن تأمينها.

 

وأيدت مشروع القرار الأمريكي 87 دولة فيما عارضته 57 دولة بينما امتنعت 33 دولة عن التصويت.

 

ولم تفلح واشنطن في حشد التأييد اللازم لمشروع القرار على الرغم من الضغوط التي مارستها في الأيام الأخيرة والتي أثمرت دعما بالإجماع من دول الاتحاد الأوروبي في تأييد نادر.

 

وفور سقوط مشروع القرار سارعت "حماس" إلى الترحيب بنتيجة التصويت، معتبرة إياها "صفعة" لإدارة ترامب، وصرح المتحدث باسم الحركة سامي أبو زهري إن فشل المشروع الأمريكي في الأمم المتحدة يمثل صفعة للإدارة الأمريكية وتأكيدا على شرعية المقاومة ودعمًا سياسيًا كبيرًا للشعب والقضية الفلسطينية.

 

ونص مشروع القرار على إدانة "حماس" لإطلاقها المتكرر صواريخ نحو إسرائيل وتحريضها على العنف معرضة بذلك حياة المدنيّين للخطر، ودعا النص "حماس" وكيانات أخرى بما فيها حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، بأن توقف كل الاستفزازات والأنشطة العنيفة بما في ذلك استخدام الطائرات الحارقة.

اعلان