رئيس التحرير: عادل صبري 02:02 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وسط تبادل للاتهامات.. انقسام بين مشاهير السعودية حول اختفاء «جمال خاشقجي»

وسط تبادل للاتهامات.. انقسام بين مشاهير السعودية حول اختفاء «جمال خاشقجي»

سوشيال ميديا

جمال خاشقجي

وسط تبادل للاتهامات.. انقسام بين مشاهير السعودية حول اختفاء «جمال خاشقجي»

محمد الوكيل 03 أكتوبر 2018 00:21

علق عدد من مشاهير المملكة العربية السعودية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على إعلان وسائل إعلام تركية، اختفاء الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، بعد مراجعته للقنصلية السعودية في اسطنبول بتركيا، أمس الثلاثاء.

 

الإعلامية السعودية إيمان الحمود، قالت: "لا فائدة ترجى من التبرير، مرحباً بكم في السجن الأوسط الكبير اختطاف جمال خاشقجي".

أما عبدالله العودة، نجل الداعية السعودي سلمان العودة، قال: "إذا صح نبأ اختطاف جمال خاشقجي فالعالم يشهد إرهاباً منظماً وسلوك عصابات غير مسبوق".

وبدوره قال الكاتب السعودي، تركي الشلهوب: "كذبَ مَن سمّاها "مملكة الإنسانية"، بل هي مملكة "الخوف" و "القمع" و "الإختطاف"، و"الغدر" أحيانًا، اختطاف جمال خاشقجي".

ومن ناحية أخرى، قال تركي الحمد، الكاتب والروائي السعودي: "لا أظن السعودية تقوم بعمل أخرق مكشوف كهذا، فأول أصابع الاتهام سوف يشير إليها، ومهما افترض الآخرون غباءًا سعوديًا فلن يكون بهذا المستوى، فهناك الكثير من المنشقين السعوديين حول العالم، ولم نسمع باغتيال أو اختطاف أحدهم، في ظني هناك عملية مخابراتية تركية هنا، والأيام كفيلة بكشف المستور".

واختتم الكاتب السعودي خالد المجرشي: "إن صح خبر القبض على خاشقجي وترحيلة للرياض، فهذا يدل على أن للسعودية رجال فوق كل أرض وتحت كل سماء، الصقور لا تنام، اختطاف جمال خاشقجي".

وأكدت وسائل إعلام تركية، اختفاء الإعلامي السعودي جمال خاشقجي منذ ظهر أمس الثلاثاء بعد مراجعته للقنصلية السعودية في اسطنبول بتركيا.

 

وقالت وسائل إعلام تركية، إن "خاشقجي" دخل إلى مبنى السفارة السعودية في الساعة الواحدة ظهرًا، للحصول على أوراق رسمية خاصة به، ولم يخرج من مبنى السفارة إلى الآن"، مشيرة إلى أن "موظفي السفارة أبلغوا الأمن التركي بأنه غادرها".

 

ومن جانبها، بدأت الشرطة التركية التحقيق في اختفاء خاشقجي بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول.

 

وقال حساب يدعى "معتقلي الرأي"، يتردد أنه يديره مجموعة محسوبة على المعارضة السعودية في الخارج: إن خاشقجي قد يكون تعرض لعملية اختطاف في محاولة لإسكات صوته.

 

كما أفاد الحساب أن قنصلية السعودية باسطنبول نفت أن يكون خاشقجي قد قدم إليها للقيام بأي إجراءات إدارية أو قنصلية، محمّلاً القنصلية والسلطات السعودية المسؤولية الكاملة عن سلامة خاشقجي.

ويذكر أن جمال خاشقجي هو صحفي سعودي عمل سابقًا رئيسا لتحرير صحيفة "الوطن" السعودية اليومية، كما عمل مستشارًا للأمير تركي الفيصل السفير السابق في واشنطن، ولكنه غادر البلاد بعد تعيين الأمير محمد بن سلمان وليًا للعهد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان