رئيس التحرير: عادل صبري 07:40 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

جدل كويتي على «تويتر» بعد تأجيل قضية اقتحام مجلس الأمة لجلسة 8 يوليو

جدل كويتي على «تويتر» بعد تأجيل قضية اقتحام مجلس الأمة لجلسة 8 يوليو

سوشيال ميديا

مجلس الأمة الكويتي

جدل كويتي على «تويتر» بعد تأجيل قضية اقتحام مجلس الأمة لجلسة 8 يوليو

محمد الوكيل 06 مايو 2018 12:21

سادت حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بالكويت، بعد تأجيل الحكم في قضية «اقتحام مجلس الأمة» والمتهم فيها 69 شخصاً إلى جلسة 8 يوليو 2018.

 

ودشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "قضية دخول المجلس"، تصدر قائمة التريندات الأكثر تداولاً في الكويت، كما احتلت العديد من الهاشتاجات قائمة التريندات مثل "8 يوليو – تأجيل النطق" إلى غير ذلك من الهاشتاجات.

وتفاعل عدد من نشطاء الكويت مع تأجيل الجلسة إلى 8 يوليو القادم، متمنين من الله أن تكون هذه آخر جلسة للقضية، وأن يحصل كافة المتهمين على البراءة.

وقررت محكمة التمييز بالكويت، اليوم الأحد، تأجيل الحكم في قضية «دخول المجلس» والمتهم فيها 69 شخصاً إلى جلسة 8 يوليو 2018، وتعتبر هذه القضية أكبر قضية في تاريخ الكويت بعدد المتهمين الذين من بينهم 8 نواب سابقين و3 حاليون.

 

كما أن طريقة النطق بالحكم في قضية دخول المجلس ستكون بجلسة علنية، حيث سيقوم رئيس الدائرة والمستشارين بإعتلاء المنصة ومن ثم سيتم النطق بالحكم.

 

من جهة أخرى، فإن بعض المتهمين في قضية دخول المجلس ممن حضروا الجلسة غادروا قصر العدل قبل النطق بالحكم.

 

وتعود وقائع القضية إلى نوفمبر 2011 حين اقتحم نواب في البرلمان وعدد من المتظاهرين مجلس الأمة ودخلوا قاعته الرئيسية احتجاجاً على أدائه وطالبوا باستقالة رئيس الوزراء الكويت الشيخ ناصر المحمد الصباح.

 

ورغم استقالة الشيخ ناصر بعد أيام من هذه الواقعة وتعيين الشيخ جابر المبارك الصباح خلفا له وإجراء انتخابات نيابية عدة مرات ظلت القضية متداولة في أروقة المحاكم حيث برأت محكمة أول درجة هؤلاء النواب والناشطين في ديسمبر 2013.

 

وفي نوفمبر الماضي، قضت محكمة الاستئناف الكويتية بحبس نواب حاليين وسابقين وعشرات المواطنين لمدة تتراوح بين سنة وسبع سنوات في القضية التي عُرفت إعلامًيا باقتحام مجلس الأمة.

اعلان