رئيس التحرير: عادل صبري 09:57 صباحاً | الأربعاء 20 يونيو 2018 م | 06 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

بعد فشل المفاوضات.. «البرادعي» يقترح لجنة وساطة دولية لإنهاء أزمة سد النهضة

بعد فشل المفاوضات.. «البرادعي» يقترح لجنة وساطة دولية لإنهاء أزمة سد النهضة

سوشيال ميديا

محمد البرادعي

بعد فشل المفاوضات.. «البرادعي» يقترح لجنة وساطة دولية لإنهاء أزمة سد النهضة

محمد الوكيل 07 أبريل 2018 13:24

اقترح الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية السابق، إنشاء لجنة وساطة دولية خاصة بأزمة سد النهضة.

 

"البرادعي" قال في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر "تويتر": "عن سد النهضة مرة أخرى.. بعد سنوات طويلة من عدم قدرة الأطراف بمفردها على إحراز تقدم، هل يمكن أن يتفقوا على إنشاء لجنة وساطة دولية من شخصيات مشهود لها بالخبرة والمصداقية لإقتراح حلول وسط وبدائل تأخذ في الحسبان الاعتبارات الفنية والقانونية والسياسية ويمكن أن يتعايش معها الجميع؟".

وكان البرادعي قال في سلسلة تغريدات له، أمس الجمعة: "سد النهضة والجزر وغيرهما قضايا مصيرية لا يختلف أي مصري على ضرورة حماية حقوقنا فيها ومن المحزن ألا يَكُون هناك اتفاق في الرأي بشأنها وكيفية معالجتها، الإجماع الوطني في تلك القضايا ضرورة للحاضر وتأمين للمستقبل".

وتابع: "المشكلة الرئيسيّة هي في كيفية التعامل معها.. الإهمال لعقود طويلة ثم التناول بأسلوب عفوى غير شفاف وغير مهني ودون خطة طويلة الأجل وبلا فهم لقيمة الشرعية الدستورية والقانون الدولى، والتضارب في الاختصاصات والأقوال والاكتفاء بتصريحات مبهمة تنقصها الدقة ويغيب عنها المنطق".

وواصل: "مازالت هناك فرصة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه باتباع آليات الحكم الرشيد وتشكيل لجان مستقلة تضم خبراء في كافة المجالات تحدد بأسلوب علمي وشفافية.. ماهية حقوقنا غير الخلافية المبنية على صحيح القانون، البدائل المتاحة للدفاع عنها، العواقب الإيجابية والسلبية المترتبة على كل بديل".

وأعلن سامح شكري، وزير الخارجية عقب انتهاء الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية مصر وإثيوبيا والسودان الذي عقد أول أمس الخميس، بالخرطوم لبحث خلافات ملف سد النهضة على مستوى وزراء الخارجية والرى ورؤساء أجهزة المخابرات: إنهم بحثوا كل الموضوعات المتعلقة بكل شفافية وكيفية تنفيذ التعليمات التي صدرت عن الزعماء الثلاثة فيما يتعلق بإيجاد وسيلة للخروج من التعثر الذي ينتاب المسار الفنى في مفاوضات سد النهضة من خلال المشاورات الثلاثية لوزراء الخارجية والرى ومديرى أجهزة المخابرات العامة.

 

وأضاف: "تناولنا كل القضايا التي ربما أدت إلى هذا التعثر وأيضًا الأطروحات المختلفة التي قد تقودنا إلى مسار وخارطة طريق للتعامل مع هذه القضايا والخروج ما ينتابه من هذا المسار".

 

وأوضح أن المفاوضات لم تسفر عن مسار محدد ولم تؤت نتائج محددة يمكن الإعلان عنها، مشيرا إلى أن المفاوضات سوف تستمر وفقًا لتعليمات القادة لمدة 30 يومًا، والتي بدأت منذ 5 أبريل وتمتد لـ5 مايو للامتثال إلى تعليمات الزعماء في إيجاد وسيلة لكسر هذا الجمود في تلك الفترة.

اعلان