رئيس التحرير: عادل صبري 09:05 صباحاً | الثلاثاء 19 يونيو 2018 م | 05 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

مغردو «تويتر» ينددون بانفجار الإسكندرية.. وآخرون: «فيلم هابط قبل الانتخابات»

مغردو «تويتر» ينددون بانفجار الإسكندرية.. وآخرون: «فيلم هابط قبل الانتخابات»

سوشيال ميديا

جانب من انفجار الإسكندرية

مغردو «تويتر» ينددون بانفجار الإسكندرية.. وآخرون: «فيلم هابط قبل الانتخابات»

محمد الوكيل 24 مارس 2018 19:20

سادت حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد وقوع انفجار مدوي بشارع المعسكر الروماني، بمحافظة الإسكندرية.

 

ودشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "الإسكندرية" تصدر قائمة التريندات الأكثر تداولاً في مصر.

وأعرب رواد "تويتر" عن استيائهم من الانفجار، متمنين أن يحفظ الله مصر وأهلها، فيما ربط آخرون الانفجار بانتخابات الرئاسة، وعلى النقيض، هناك رأي آخر وصف الحادث بـ "الفيلم الهابط" - حسب رأيهم.

ووقع انفجار ضخم، ظهر اليوم السبت، بشارع المعسكر الروماني شرقي الإسكندرية، فيما أكد شهود عيان أنه ناتج عن انفجار سيارة مفخخة.

 

وتلقى اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا يفيد وقوع انفجار مدوى بشارع المعسكر الرومانى، انتقل مأمور وضباط القسم إلى موقع الحادث وقوات الحماية المدنية.

 

وسمع دوى الانفجار بشوارع وسط وشرق الإسكندرية، ولم يتسن لـ"مصر العربية" معرفة سبب الانفجار أو عدد الضحايا.

 

غير أن وزارة الصحة، أعلنت استشهاد شخص وإصابة اثنين آخرين فى حادث انفجار سيارة مفخخة بالإسكندرية.

 

وقال الدكتور شريف وديع مستشار وزير الصحة للطوارئ، فى تصريحات صحفية نشرتها وسائل إعلامية محلية، إنه تم نقل المصابين لمستشفى مصطفى كامل والجثة إلى مشرحة كوم الدكة.

 

وبدوره أصدر النائب العام ، اليوم السبت،  تكليفاً  لنيابة أمن الدولة العليا والنيابات المختصة بسرعة بدء التحقيق في واقعة استهداف موكب مدير أمن الإسكندرية خلال استقلاله سيارته.

 

وطالب بسرعة مخاطبة جهاز الأمن الوطني لإعداد  تحرياته عن الحادث  الإرهابي الذي استهدف الموكب، وسرعة انتداب المعمل الجنائي لمعاينة موقع الحادث واتخاذ اللازم لتفريغ الكاميرات المجاورة للموقع لتحديد هوية الإرهابيين.

 

وأمر بسرعة استخراج تصاريح الدفن لجثث للمتوفين، وانتقال فريق من النيابة العامة من الأسكندرية لمساعدة نيابة أمن الدولة في سؤال المصابين في العمل الإرهابي.

 

ومن المقرر أن تبدأ الانتخابات الرئاسية في الداخل  26 مارس الجاري، لاختيار الرئيس القادم، من بين اثنين فقط من المرشحين، وهما عبد الفتاح السيسي، الرئيس الحالي للبلاد، وموسى مصطفى موسى، المرشح عن حزب الغد.

 

و«أنهى المصريون في الخارج، مساء الأحد الماضي، عملية تصويتهم في الانتخابات الرئاسية، بالسفارات والقنصليات المصرية في مختلف دول العالم، ومن المقرر أن تعلن النتائج عقب انتهاء الاقتراع بالداخل بعد ضم أصوات الناخبين داخل وخارج البلاد».

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان