رئيس التحرير: عادل صبري 12:54 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

ضجة على «تويتر» بعد حبس خيري رمضان بتهمة الإساءة لضباط الشرطة

ضجة على «تويتر» بعد حبس خيري رمضان بتهمة الإساءة لضباط الشرطة

سوشيال ميديا

خيري رمضان

ضجة على «تويتر» بعد حبس خيري رمضان بتهمة الإساءة لضباط الشرطة

محمد الوكيل 05 مارس 2018 14:06

سادت حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد قرار النيابة العامة، أمس الأحد، حبس الإعلامي خيري رمضان 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة الإساءة إلى الشرطة، في إحدى حلقات برنامجه.

 

ودشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "خيري رمضان"، حصل على المركز الخامس ضمن التريندات الأكثر تداولاً في مصر.

وتضامن رواد "تويتر" مع خيري رمضان، مطالبين بإطلاق سراحه، فيما رأى آخرون أنه يجب محاسبته وفق القانون، كأي مواطن مصري.

ويواجه الإعلامي خيرى رمضان، تهمة الاساءة لضباط الشرطة على شاشة التليفزيون، عقب اذاعته حلقة في برنامجه مصر النهاردة عن زوجات ضباط الشرطة

 

بث رمضان، في برنامجه "رسالة من سيدة قالت إنها زوجة ضابط شرطة ذكرت فيها أن أسرتها تعاني من صعوبات الحياة، وان زوجها احيانا يترك 20 جنيه فقط فى المنزل الامر الذى اثار  استياء عناصر شرطية، مما دفع الداخلية للتقدم ببلاغ ضد رمضان".

 

بداية الأزمة تعود عندما طلب خيري رمضان من وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار بزيادة رواتب ضباط الشرطة، مضيفًا، خلال تقديمه برنامج "مصر النهارده" أن هناك رسالة وردت إليه من حرم ضابط شرطة تستغيث به من أن حياتها تتدمر بسبب مشكلة عامة يعاني منها جميع الضباط، وعندما التقى بها أبلغته أن زوجها عقيد شرطة في منطقة ناهيا ولديه طفلان في مدرسة خاصة،وتم نقلهم لمدرسة حكومية.

 

وقال رمضان "لما يكون فيه عقيد مرتبه 4 آلاف جنيه وعنده طفلين، مصروفات المدرسة الخاصة 10 آلاف جنيه، هيعيش ويصرف عليهم إزاي".

لكن الحلقة أثارت ردود فعل غاضبة اتهم فيها الاعلامى بالاساءة الى ضباط الداخلية وعلى اثرها تم احتجازه للتحقيق معه بالواقعة.

 

وباشرت نيابة وسط القاهرة الكلية، اليوم السبت، التحقيق مع الإعلامي خيري رمضان مقدم برنامج مصر النهارده، المذاع على القناة الأولى في البلاغ المقدم ضده، من الإدارة العامة للشئون القانونية بوزارة الداخلية، لاتهامه بالإساءة لها.

 

كانت وزارة الداخلية اتهمت الإعلامي خيرى رمضان بالإساءة لرجال الشرطة وذويهم وإذاعة أخبار كاذبة ببرنامجه، وحمل البلاغ رقم 1070 لسنة 2018 جنح نيابة وسط القاهرة الكلية.

 

وقبل احتجازه خرج خيرى رمضان  ليرد على الهجوم الذى تعرض إليه بعد حديثه عن زوجات الشرطة  قائلا ربنا يهد مواقع التواصل الاجتماعى  والسوشيال ميديا لأننى حلقتى التى طالبت فيها بزيادة مرتبات ضباط الشرطة كانت انحيازا كاملا لهم وليس هجوما عليهم كما فهم البعض.

وعلى إثر الأزمة ناشد الإعلامي عمرو أديب اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية، بالتدخل للإفراج عن الإعلامي خيري رمضان قائلا " أكيد مكنش يقصد الإساءة لجهاز الشرطة.. خيرى  نيته طيبة، وهو مذيع وطنى ولم يأخذ موقفَا ضد الداخلية، ومش دول أعدائنا"

 

وقال اديب ان خيرى قام بتوصيل رسالة من سيدة، قالت إنها زوجة ضابط شرطة، وتعانى صعوبات الحياة، وليست فيها اى اساءة او تشويه للشرطة على الاطلاق .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان