رئيس التحرير: عادل صبري 08:24 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

جدل واسع على "تويتر" بعد إطلاق سراح الوليد بن طلال.. ونشطاء: أين مكافحة الفساد؟

جدل واسع على تويتر بعد إطلاق سراح الوليد بن طلال.. ونشطاء: أين مكافحة الفساد؟

سوشيال ميديا

الوليد بن طلال

جدل واسع على "تويتر" بعد إطلاق سراح الوليد بن طلال.. ونشطاء: أين مكافحة الفساد؟

محمد الوكيل 28 يناير 2018 14:13

تفاعل عدد من مشاهير ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مع واقعة إطلاق سراح الأمير السعودي الأمير الوليد بن طلال بعد أكثر من شهرين من احتجازه.

 

ريما بنت طلال، شقيقة الأمير السعودي، قالت: "حمدلله على سلامتك حبيبي، أخوي، نوّرت الدنيا".

وبدورها علقت المطربة أحلام: "نورت الدنيا كلها بعد عمري الأمير الوليد بن طلال، الحمد لله يازين هالأخبار الطيبة، ياارب لك الحمد والشكر".

أما الكاتب السعودي، تركي الشلهوب، علق قائلاً: "إطلاق سراح الوليد بن طلال يؤكد أن ما يجري هو مجرد اتفاق بين (لصوص) على تقاسم المال المنهوب، وليس مكافحة فساد".

كما دشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "الوليد بن طلال" بعد ساعات من إطلاق سراح الأمير السعودي.

 

وأشاد عدد من رواد مواقع التواصل، بإطلاق سراح الأمير السعودي، فيما تساءل آخرون عن أسباب إطلاق سراحة، خاصة بعد اتهامه بالفساد.

وأطلق سراح الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال بعد أكثر من شهرين من الاحتجاز، بعد "تسوية" مالية مع السلطات السعودية.

 

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن أحد أفراد عائلته تأكيده وصول بن طلال إلى منزله.

 

وقد أطلقت السلطات السعودية، أول أمس الجمعة سراح عدد من رجال الأعمال والشخصيات البارزة كانوا محتجزين في قضايا فساد بعد التوصل إلى تسويات مالية معهم.

 

ومن بين المفرج عنهم الوليد الإبراهيم مالك شبكة "إم بي سي" التليفزيونية وخالد التويجري رئيس الديوان الملكي السعودي خلال عهد الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز.

 

وكانت رويترز قد نشرت قبل اطلاق سراحه مقابلة حصرية مع بن طلال في مكان احتجازه في فندق ريتز كارلتون في الرياض، توقع فيها التوصل إلى تسوية مع الحكومة السعودية خلال أيام. ونفى توجيه أي اتهامات له.

 

وقال بن طلال إن ما دفعه للحديث هو ما وصفه بالشائعات التي انتشرت بكل مكان "خاصة على بي بي سي، الأمر الذي أزعجني كثيرا"، مضيفا "كل ذلك محض أكاذيب، وصدقا كان كل شيء على ما يرام منذ البداية. فأنا ألعب الرياضة، وأسبح وأتمشى ولدي طعام الحمية الخاصة بي، كل شيئ على ما يرام كأنني في منزلي".

 

وكانت السلطات السعودية احتجزت عشرات الأشخاص، من بينهم أمراء ووزراء حاليون وسابقون ورجال أعمال، في الرابع من نوفمبر، بعد أن أعلن الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، تشكيل لجنة مكافحة الفساد.

 

وتتمتع لجنة مكافحة الفساد، التي يرأسها ولي العهد محمد بن سلمان، بصلاحية إصدار مذكرات اعتقال بحق أفراد وفرض حظر السفر. وأعطى المرسوم الملكي بتشكيلها صلاحيات استثنائية "من الأنظمة والتنظيمات والتعليمات والأوامر والقرارات".

 

وقال النائب العام للمملكة العربية السعودية حينها إن 100 مليار دولار "أسيء استخدامها من خلال الفساد المنتظم والاختلاس على مدى عدة عقود".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان