رئيس التحرير: عادل صبري 04:11 مساءً | الأحد 19 نوفمبر 2017 م | 29 صفر 1439 هـ | الـقـاهـره 28° غائم جزئياً غائم جزئياً

"شماتة" أحمد حسن في بوفون تثير استياء عشاق إيطاليا على "تويتر"

شماتة أحمد حسن في بوفون تثير استياء عشاق إيطاليا على تويتر

سوشيال ميديا

أحمد حسن

"شماتة" أحمد حسن في بوفون تثير استياء عشاق إيطاليا على "تويتر"

محمد الوكيل 14 نوفمبر 2017 13:18

شن عشاق الكرة العالمية ومنتخب إيطاليا هجومًا حادًا على أحمد حسن، لاعب منتخب مصر السابق، بسبب "تغريدة" عبر فيها عن فرحه بفشل المنتخب الإيطالي في التأهل لكأس العالم 2018.

 

عميد لاعبي العالم، قال في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر "تويتر": "ألف مبروك لاخوتنا السويديين، وحظ أوفر للمنتخب الإيطالي".

 

وتكمن سعادة أحمد حسن في عدم وصول جيانلويجي بوفون، قائد وحارس مرمى المنتخب الإيطالي ورفاقه، إلى كأس العالم حيث إن أخطبوط اليوفي كان يهدده بخطف لقب عميد لاعبي العالم، المسجل باسم الدولي المصري السابق الذي خاض 184 مباراة دولية.

 

وكان من المتوقع أن يتخطى بوفون رقم أحمد حسن، حال مشاركته في المونديال، بجانب المباريات الإعدادية للآزوري قبل كأس العالم.

 

وانتقد عُشاق كرة القدم، سعادة أحمد حسن، بفشل إيطاليا في التأهل لكأس العالم، موضحين أنه كان ينبغي ألا يفكر بهذه الطريقة، فيما ذكر آخرون أن لقب عميد لاعبي العالم، لا يتحدث عنه أحد في المجال الرياضي سوى في مصر.

وجاءت نتيجة مباراة إيطاليا والسويد في إياب الملحق المؤهل لبطولة كأس العالم 2018 بمثابة كارثة على الإيطاليين، حيث فشل منتخب إيطاليا في التأهل لنهائيات كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه ولأول مرة من 60 عامًا.

 

وكانت آخر نسخة شهدت غياب بطل العالم لأربع مرات، عام 1958 والتي أقيمت في السويد التي أقصت إيطاليا من مونديال روسيا.

 

وعلى مدار 20 نسخة سابقة من بطولات كأس العالم، لم يخض الآزوري النسخة الأولى التي استضافتها أوروجواي في 1930، فيما فشل في التأهل للبطولة مرة واحدة.

 

وبعد وداع إيطاليا للمونديال، أعلن جانلويجى بوفون، اعتزاله اللعب الدولي، بعدما خاض اللقاء رقم 175 له بقميص منتخب الآزوري، وبالتالي لن يتمكن بوفون من خطف لقب عميد لاعبي العالم، المسجل باسم الدولي المصري السابق أحمد حسن والذي خاض 184 مباراة دولية.

 

وحمى بوفون عرين إيطاليا للمرة الأولى في مونديال فرنسا 1998 و2002 في كوريا الجنوبية واليابان و2006 بألمانيا؛ حيث توج باللقب، و2010 في جنوب أفريقيا و2014 في البرازيل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان